ما هي التجارة الإلكترونية؟ ومميزاتها لزيادة حركة البيع

التجارة الإلكترونية لم تكن مفهوم حديث، ولكنها مجرد مصطلح ظهر في الآونة الأخيرة مع زيادة عدد الأفراد المستخدمين لشبكات التواصل الاجتماعي وشبه يتم الاعتماد عليها في كل حياتهم.

بيع وشراء وحجز وشحن وغيرها من العديد من الخدمات الأخرى.

ارتفعت نسبة الشراء في العالم العربي لمستخدمي الإنترنت، مما يدل على بداية التفكير في التجارة الإلكترونية وبداية التفكير في الاستثمار عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

يرجع ذلك التغيير، لتغير مستوى تفكير الأفراد في عملية البيع والشراء وتقديم البائع الضمانات التي تجعله مطمئن لعملية الشراء.

مفهوم التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية أو ما يعرف بأسم “E-commerce“، هو كل ما يتم شراءه بطرق إلكترونية سواء كانت تلك الطريقة عبر تطبيقات الهاتف أو شبكات الإنترنت.

فقد ظهرت التجارة الإلكترونية في الفترات الماضية على مدى كبير، فتتم عملية البيع والشراء على مدار 24 ساعة دون قيود، يتم التحويل ماديا في الحال.

تتسم عملية البيع والشراء من خلال التجارة الإلكترونية بعدد من الصفات من أهمها ما يلي:

  • عملية البيع تتم داخل متجر إلكتروني له مواصفات محددة.
  • تتم عملية البيع للخدمات الملموسة والغير ملموسة.
  •  طرق ووسائل الدفع إلكترونية ولا يظهر بها أي نوع من التعاملات المادية مباشراً.

كل منتج أو خدمة، يسعى صاحب البيزنس للوصول للمشتري ودراسة سلوك المستهلك، وما هي احتياجات وما مدى القوة الشرائية لمنتج محدد؟

البدء في اختيار طريقة عرض وشرح كافة تفاصيل الخدمة والاتفاق على عملية البيع، وطرق التحويل ثمن السلع وطريقة استلام الخدمة أو السلعة، هذا الأمر هو كل يحدث تحت فكرة التجارة الإلكترونية.

التجارة الإلكترونية

الفرق بين السوق والتجارة الإلكترونية

السوق هو مكان افتراضي بيه العديد من الشركات أو المحلات، يتم التعامل مع البائع أو مع أصحاب البيزنس وجه لوجه سواء في التعاملات المادية أو التعاملات في الشراء.

لم يكن السوق مسئولاً عن أي ضمانات عند الشراء، فالفرد هو من يقوم بالتفكير الجيد ومشاهدة السلعة أو الخدمة وأخذ قرار الشراء.

التجارة الإلكترونية، لابد من توفير متجر إلكتروني أو موقع إلكتروني بيه المنتجات والخدمات وكافة المعروضات من أصحاب البيزنس.

كافة التفاصيل الشرائية من السعر والمقاسات وكل ما تريد يخص المنتج، وطريقة الدفع والضمانات التي تضمن لك استلام بحالة جيدة وموعد الاستلام وطريقة الاستعلام واسترجاع الخدمة أو المنتج.

طريقة تقديم شكاوى، فهو يساعد الفرد على تقريب صورة أقرب للحقيقة لتوفير بها كافة التفاصيل عن خدمات كما لو تكن على أرض الواقع.

مميزات التجارة الإلكترونية

فرق كبير بين التعامل بالتجارة الإلكترونية والتعامل في السوق مباشراً، فكل منهم له أسلوب في التعامل وطريقة في التنفيذ والدفع.

اختلاف القوة الشرائية التي يتم عليها كل نوع منهم باختلاف السلعة أو الخدمة المقدمة.

كل طريقة لها مميزاتها وعيوبها، التجارة الإلكترونية نمت بشكل سريع وحققت بالفعل نسبة مبيعات في السنوات الماضية بشكل ملحوظ للغاية.

مع التطورات العصرية والتكنولوجيا المتطورة تم توفير عدد من المتاجر الإلكترونية التي تحقق بالفعل تجربة متكاملة للمستهلكين بأفضل الطرق وأبسط الخطوات.

هناك عدد من المميزات التي وجدها العديد من المستهلكين في استخدام التجارة الإلكترونية من أرض الواقع ومن خلال تجارب المستهلكين.

المميزات تزداد يوما بعد يوم مما يساعد في زيادة قوة البيع والشراء عبر الإنترنت من أهم مميزاته ما يلي:

سرعة الشراء

خطوة هامة لكافة المستهلكين وبالأخص الأفراد الذين يعشقون الشراء من بلاد أخرى، فهو ليس بحاجة للانتقال من مكان لأخر من أجل التجول والشراء أو الذهاب للمحلات من أجل الشراء.

مجرد أن يتم التصفح للمتجر ومشاهدة المنتجات المعروضة يتم حجزها وشرائها في الحال، الخدمة متاحة محلياً ودولياً.

سرعة التسوق

المتجر الإلكتروني متواجد على مدار أيام الأسبوع خلال 24 ساعة، فمن السهل الدخول في أي وقت ومشاهدة المنتجات والاختيار من بينهم.

الدخول أكثر من مرة من أجل اتخاذ قرار الشراء، على عكس التسوق بطرق تقليدية وعدد الساعات المتاحة للمحلات.

سرعة التسوق، المتجر الإلكتروني يقوم بعرض كل ما لديه على الصفحة، بمجرد أن يتم الضغط عليها يصبح كل المعروض أمامك متاح، الطرق التقليدية تحتاج للبحث والمشاهدة والتعرف على السعر.

قلة التكاليف

التجارة الإلكترونية لا تحتاج لمكان لعرض المنتجات به، فبمجرد أن يتم توفير متجر على شبكات الإنترنت ويتم عرض السلع والخدمات بها مقارنة بالطرق التقليدية.

المتجر الإلكتروني أوفر وأرخص وبه العديد من الخدمات ولا يحتاج للتوسع وفتح عدد من الأفرع لتقريب المسافة على الأفراد.

ظهرت في الآونة الأخيرة ظاهرة قيام عدد من المحلات بفتح متجر إلكتروني لتسهيل على الأفراد عملية الشراء والتوسع في عرض المنتجات والخدمات المقدمة.

هذا الأمر يساهم في زيادة عملية البيع ولا يكتفي على منطقة جغرافية معينة.

سهولة التوسع

المتجر الإلكتروني ينتشر ويعرف بين الناس بشكل أسرع وأكبر من البيع والتجارة بطرق تقليدية.

بفضل انتشار طرق التسويق الإلكتروني وعمل الإعلانات الممولة وكيفية الوصول للجمهور المستهدف.

طرق التوسع لدى المتاجر الإلكترونية مختلفة عن الطرق التقليدية، كوبونات الخصم مع توفير العروض وآلية البيع في الخصومات على الخدمة الأخرى أو القطعة الأخرى.

التجارة الإلكترونية

أنواع التجارة الإلكترونية

هناك عدد من أنماط التجارة الإلكترونية المختلفة سواء لبيع الخدمات أو لبيع المنتجات في السوق والتي تشتمل على ما يلي:

متاجر إلكترونية B2B

هذا المفهوم يعني “Business to Business” أي بيع المنتجات والخدمات من شركة إلى شركة أخرى.

في الغالب معظم المتاجر التي تقوم بتفعيل تلك الخدمة تعتمد على بيع بالجملة وبيع أساسيات وأشياء أولية من ضروريات الفرد.

متاجر إلكترونية B2C

مفهوم يعني “Business To Customer” يتم بيع المنتجات والخدمات من الشركة للجمهور مباشراً، ويتم القيام باختيار خدمة أو منتجات محددة وإنشاء وتجهيز متجر إلكتروني يحتوي على كافة التفاصيل الخاصة بالبيع.

متاجر إلكترونية C2B

يعنى “Customer To Business” يعني أن شخص يقوم بتقديم خدمة محددة أو منتج معين، يتم وضعه تحت تصرف الشركة وتقوم الشركة بالترويج له واحتساب طرق المكسب وتقديم الخدمة بينهم.

متاجر إلكترونية C2C

يعني “customer to Customer” هي خدمة شائعة انتشرت بين الأفراد على شبكات التواصل الاجتماعي ولا تكن عملية التبادل التجاري بحاجة إلى متجر.

من الممكن أن يتم تبادل الخدمة عبر موقع البيع نفسها أو خدمات المستعملة المعروضة للبيع.

خطوات البدء في التجارة الإلكترونية

قبل أن تقوم بعمل متجر إلكتروني أو تقوم بالإقبال على خطوات التجارة الإلكترونية عليك أن تقوم بعمل دراسة واضحة وصريحة على الخدمة المقدمة أو السلع التي يتم تقديمها في المتجر.

حتى تستطيع أن تقوم بتحقيق الربح المطلوب، فهناك العديد من الأخطاء التي يقع بها العديد من الأفراد المقبلين على إنشاء المتجر.

إليكم خطوات لابد من إتباعها على أي مشروع وإتمام كل خطوة بشكل تفصيلي حتى لا تقع في أخطاء تسبب في فشل المتجر فمن أهم تلك الخطوات ما يلي:

دراسة جدوى

لم يكن هناك معايير ثابت لدراسة الجدوى، ولكنها تختلف من سوق لأخر، وتختلف من سلعة أو خدمة لأخرى.

عند البدء في عمل أي مشروع سواء كان متجر إلكتروني أو على أرض الواقع يحتاج لعمل الدراسة الشاملة للتعرف على الجوانب المادية والمعنوية وتكاليف الإنشائية وطرق التنفيذ وعمل الدعاية.

دراسة جدوى تساعدك في معرفة السوق من هو المنافس الحالي وما هي الميزة التنافسية التي تمتلكها في متجرك تميزك عن غيرك مما يساعد على الاستمرارية في العمل.

نمط المتجر المناسب

يتم الاختيار من بين العديد من المتاجر المختلفة سواء كان يهتم بخدمة الأفراد أو الشركات وهل يتم تقديم خدمة أو سلعة؟.

يتم توفير عدد من الأنماط المختلفة طبقا للخدمة المقدمة، من أجل نجاح المتجر لابد من التميز في كافة ما يتم تقديمه بداية من العلامة التجارية واسم المتجر والهوية البصرية حتى طرق التوصيل.

قم بتصميم متجر يختلف باختلاف عن من حولك، فالاختلاف والتميز دائما مصدر قوة في السوق، فكر جيد وقم بتنفيذ على أرض الواقع، فالنجاح لم يكن هدفك بل الاستمرارية والتوسع هو هدفك.

الخدمة أو المنتج المقدم

قبل أن تقوم بتقديم منتج أو خدمة مناسبة عليك أن تقوم بدراسة السوق أولاً، ويتم توفير عدد من الصفات في ذلك المنتج من أهمها ما يلي:

  •  احتياجات السوق.
  •  سوق المنافسين ودراسته.
  •  سلوك المستهلكين وكيفية الشراء.
  •  هل تقوم بعرض منتج أو خدمة واحدة أم عرض أكثر من منتج بالمتجر؟
  •  الأرباح المتوقعة لكل منتج.
  •  ما المدة المتوقعة في تحقيق الربح من كل منتج؟

ليس معنى غياب المنافسة في منتج محدد أنك تحقق المكاسب الطائلة واستمرار المتجر، بل يشير إلى عدم وجود مستهلكين لهذا المنتج في المكان، فكن حذر عند القيام باختيار السوق والمنتج الذي قبل نزوله في المتجر الإلكتروني.

التكاليف

كما هو على أرض الواقع عند القيام بإنشاء محل تجاري أو شركة لخدمة محددة، يتم إنشاء المتاجر الإلكترونية والتعرف على الخطة الموضوعة وتحديد الميزانية وتجهيز المتجر الإلكتروني بشكل كامل.

فتبدأ التكاليف من ألف دولار وعلى حسب المنتجات المعروضة تحتاج لمساحة.

التكاليف الخاصة بالمتجر الإلكتروني تشتمل على عمل اللوجو وكاتب المحتوى والاستضافة والنطاق، والمسوق الرقمي والدعاية والممول.

طرق التعاملات المادية للتجارة الإلكترونية

القيام بحساب التكاليف الشهرية عن بيع كل منتج على حدة ويتم تحديد الحد الأدنى والحد الأقصى للمكسب.

مع الأخذ في الاعتبار عدد الموظفين وشركات الشحن وميزانية السوق، والتكاليف الشهرية حتى يصل إلى نقطة التعادل التي يتساوى فيها نقطة تساوي النفقات بالعائد.

طرق الدفع مختلفة، يتم ببطاقات الإلكترونية والمحافظ الرقمية وأحيانا يتم بالموبايل أو التحويلات البنكية وغيرها من سُبل الدفع المنتشرة بين الشركات.

حاول أن تقم بتوفير عدد من الطرق المختلفة تسهيلا وتيسيراً على عملائنا.

بعد أن قُمت بتجميع كافة المعلومات السابقة وقمت بدراستها أكثر من مرة، فحان الآن موعد تحويل كافة المعلومات الورقية إلى متجر على أرض الواقع من الممكن أن يتم اختيار من بين ما يلي:

  • اختر من بين منصات التجارة الإلكترونية واختر التصميم وكافة الخدمات كما تريد.
  • اختر إنشاء موقع على الورد بريس ومنها تثبيت إضافة وكومرس الخاصة بالمتاجر الإلكترونية لإتاحة خدمات الدفع وإضافة الخدمات المعروضة وغيرها من المميزات.

التحارة الإلكترونية

عوامل نجاح التجارة الإلكترونية

قبل أن يتم الإقبال على فتح متجر إلكتروني عليك أن تأخذ في الاعتبار المشاكل التي تقع فيها، والاستعداد على حلها، ليس معنى الوقوع في مشكلة إلا أنه مؤشر بالفشل من أهم التحديات التي تواجهك في التجارة الإلكترونية ما يلي:

المنافسة

مع التغيرات التي طرأت على العالم، هناك منافسة قوية لوجود عدد كبير من المتاجر الإلكترونية وبينهم منافسه مثلها مثل السوق العادي والمنافسة التقليدية.

قم بدراسة السوق واهتم بالجودة والخدمة المقدمة واعمل على رفع كفاءة التقديم، وبذل الكثير من المجهود في الطرق التسويقية للوصول بالمنتج للمستهلك.

حقق من متجرك الإلكتروني منافسة قوية تتنافس بيه عالمياً ولا يقدر أحد على منافستك.

شكاوى العملاء

اختلفت ثقافة المشتري عما كانت عليه قديما، فأصبح يفضل اللجوء لشراء أون لاين أفضل من طرق الشراء التقليدية.

لكن هناك مشكلة هي طريقة الفحص للمنتج والاقتناع بالشراء تكن غير مرئية مما يخلق الكثير من المشاكل لعدم وضوح الخدمة بشكل كبير.

عليك أن تخصص رقم للرد على شكاوى عملائك وتقوم بدراستها حقا، والتفهم لما يحتاج له ومحاولة حلها، فهذا الأمر يزيد من ثقة عملائنا بالمتجر، ويفضل اختياره في كل مرة يقوم بالشراء.

متابعة التغير

التعامل مع المتاجر الإلكترونية يعني التعامل مع التكنولوجيا الحديثة، فالتكنولوجيا الحديثة دائما ما تتعرض للتغير وتتطور بشكل سريع.

عليك أن تأخذ كافة الاحتياطات، لأن هذا التغير يسبب في التعرض لمشاكل.

كل فرد يقوم بعمل متجر إلكتروني عليه أن يقم بعمل كافة الإجراءات المتابعة والدراية للتطورات فهذا الأمر يفرق كثيراً في مستقبل المتجر الإلكتروني.

التجارة الإلكترونية

إيجابيات وسلبيات التجارة الإلكترونية

مع مرور الوقت تتوسع التجارة الإلكترونية فأصبحت بيه العديد من المميزات التي تجعل الأفراد وأصحاب الشركات اللجوء إليها.

كما أن هناك العديد من السلبيات التي ظهرت أيضا وتراجع العديد من المستهلكين عن الإقبال على الشراء عبر الإنترنت، فما يلي سوف تتعرف على الإيجابيات والسلبيات الخاصة بالتجارة الإلكترونية.

إيجابيات التجارة الإلكترونية

  •  خفض تكاليف لإنشاء متجر إلكتروني وتحقيق المكسب وزيادة المبيعات مع الوقت.
  •  سهولة التواجد على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع للمشاهدة المنتجات أكثر من مرة واتخاذ قرار الشراء.
  •  التعامل مع منطقة جغرافية أكبر، المتاجر الإلكترونية أتاحت فرصة البيع والشراء من قارة إلى قارة أخرى.
  •  لا تحتاج للتكاليف المادية الباهظة في البدء في البيزنس الخاص بك، يكفي أن يتم القيام بعمل متجر إلكتروني وإدارة الإعلانات الممولة بشكل صحيح.
  •  يتم تحديد نمط التجارة المطلوبة وتحديد العميل والسوق المستهدف.
  •  تكاليف التشغيل منخفضة وسهولة التسويق.
  •  سهولة الاختيار من بين المنتجات المعروضة أمام العملاء.

هذه الإيجابيات ما تم التواصل إليها وبناء على عدد من المتاجر الناجحة المتواجدة في الأسواق.

فاختيارك للخدمة التي يتم تسويق لها، هي السبب الرئيسي في نجاح الخدمة أو المنتج المعروض.

سلبيات التجارة الإلكترونية

  •  لم يكن هناك علاقة واضحة ومباشرة بين الفرد وصاحب المتجر، مما يسبب في خسارة العديد من الأفراد.
  •  مقتصر فقط على الأفراد التي تقوم بالتعامل مع خدمات الإنترنت، بشكل مباشر دون ذلك لا يتم التعامل مع المتاجر.
  •  لم يكن هناك مكان لتقديم الشكاوى بشكل مباشر، الشكاوى يتم التعامل بها إلكترونياً.
  •  الأمان من أكبر المشاكل المتعلقة بسياسة التعامل مع المتجر الإلكتروني، وبالأخص أن هناك عدد من المتاجر تطلب البيانات الشخصية للبطاقات الائتمانية وبيانات أخرى.
  •  الضرائب التي تفرض على الفواتير الخاصة بشراء.
  • عدم وجود مصداقية لدى عدد من المتاجر، مما يؤثر بالسلب على المتاجر الناشئة.

التجارة الإلكترونية مثلها مثل التجارة العادية، بها مشاكل وعيوب ولكن على كل متجر احتواء العيوب والتغلب عليها لإبقاء مميز ومتواصل دائما مع الأفراد.

الخلاصة

من السهل أن يتم القيام بإنشاء متجر إلكتروني ولكن طرق الحفاظ عليه من أجل الاستمرارية أمر يحتاج لدراسة ووقت.

حقق مكاسب أضعاف ما كنت تحلم بها في التجارة العادية بأسلوب ذكي وملائم مع احتياجات السوق وتفوق على المنافس بأسلوب متميز وبطريقة مختلفة.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هي التجارة الإلكترونية ؟

مجرد مصطلح ظهر في الآونة الآخيرة مع زيادة عدد الأفراد المستخدمين لشبكات التواصل الاجتماعي.

ما الفرق بين السوق والتجارة الإلكترونية؟

السوق هو مكان افتراضي بيه العديد من الشركات أو المحلات ويتم التعامل مع البائع أو مع أصحاب البيزنس وجه لوجه.

ما هي مميزات التجارة الإلكترونية؟

فرق كبير بين التعامل بالتجارة الإلكترونية والتعامل في السوق مباشرا، فكل منهم له أسلوب في التعامل وطريقة في التنفيذ والدفع.

أنواع التجارة الإلكترونية

هناك عدد من أنماط التجارة الإلكترونية المختلفة سواء لبيع الخدمات أو لبيع المنتجات في السوق.

كيفية البدء في التجارة الإلكترونية؟

قبل أن تقوم بعمل متجر إلكتروني أو تقوم بالإقبال على خطوات التجارة الإلكترونية فعليك أن تقوم بعمل دراسة واضحة وصريحة.

عوامل نجاح التجارة الإلكترونية

قبل أن يتم الإقبال على فتح متجر إلكتروني عليك أن تأخذ في الاعتبار المشاكل التي تقع فيها والاستعداد على حلها، فليس معنى الوقوع في مشكلة إلا أنه مؤشر بالفشل.

إيجابيات التجارة الإلكترونية:-

– خفض تكاليف لإنشاء متجر إلكتروني وتحقيق المكسب وزيادة المبيعات مع الوقت.
– سهولة التواجد على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع للمشاهدة المنتجات أكثر من مرة واتخاذ قرار الشراء.

سلبيات التجارة الإلكترونية:-

لم يكن هناك علاقة واضحة ومباشرة بين الفرد وصاحب المتجر مما يسبب في خسارة العديد من الأفراد.
– مقتصر فقط على الأفراد التي تقوم بالتعامل مع خدمات الإنترنت بشكل مباشر دون ذلك لا يتم التعامل مع المتاجر.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق
contact Promediaz on what's app