اليوفنتوس على بعد خطوة من نهائي أوروبا المُنتظر

اليوفنتوس على بعد خطوة من نهائي أوروبا المُنتظر

 

فاز فريق يوفنتوس الإيطالي على نظيره "موناكو الفرنسي" بهدفين دون رد في اطار ذهاب الدور نصف النهائي لبطولة دوري الأبطال الأوروبي، ليصبح الفريق الأقرب للظفر بتذكرة المباراة النهائية و التي رُبّما يواجه فيها ريال مدريد الذي تمكّن في وقت سابق من الفوز على مواطنه "اتليتيكو مدريد" بثلاثية نظيفة في ذهاب الدور نفسه من البطولة.

و أحرز ثنائية الضيوف ماكينة الأهداف الأرجنتيني "جونزالو هيجواين" في الدقيقتين 29 و 59 بصناعة برازيلية عن طريق "داني الفيش" أحد أفضل لاعبي الفريق هذا الموسم. 


بدأ اللقاء سريعًا و حماسيًا من جانب الضيوف الذين سعوا منذ البداية إلى إحراز هدف مُبكِّر يجعل المهمة أسهل أمام أصحاب الأرض. و سرعان ما انتبه أصحاب الأرض إلى تكتيك الضيوف و تبادل الفريقان السيطرة على الكرة و الهجمات على المرميين.

و كان فريق  الإمارة الفرنسية الأقرب إلى افتتاح التسجيل عن طريق مهاجمه الشاب "مبابي" إلى جانب المخضرم "فالكاو" و لكن محاولاتهما اصطدمت بعملاق حراسة المرمى "بوفون" الذي استطاع الحفاظ على مرماه أمام الهجوم الفرنسي.

و شهدت الدقيقة 29 الهدف الأول في المباراة من هجمة مرتدّة سريعة قادها "الفيش" و "هيحواين" الذي أرسل الكرة على طرف الملعب إلى الظهيرالأيمن صاحب المهارة و الذي أعاد تمرير الكرة للمهاجم بلمسة حميلة داخل منطقة الجزاء ليُسدّد الاخير كرة قوية على يمين الحارس معلنًا عن تقدُّم الضيوف بالهدف الأول في اللّقاء.

و بعد الهدف، كثف أصحاب الأرض من هجماتهم فبمحاولة لإدراك التعادل و لكنّهم عجزوا عن الوصول للمرمى لينته يالنصف الأول من اللّقاء بتقدم السيدة العجوز بهدف دون رد. 

 مع بداية الشوط الثاني، تقدّم لاعبو فريق الإمارة الفرنسية إلى الأمام لتعديل النتيجة، وفشل "فالكاو" و "مبابي" في الوصول للمرمى الإيطالي في مناسبتين بعدما تألُّق "بوفون" في الذود عن مرماه. و حملت الدقيقة 59 خبرًا غير سار لأصحاب الأرض الساعين للتعادل حيث تصدّر الثنائي "الفيش-هيجواين" المشهد مرة أخرى و استطاع الأخير استغلال تمريرة الأول العرضية ليعلن عن الهدف الثاني للضيوف و الذي جعل مهمة العودة في النتيجة اكثر صعوبة على "موناكو".

و بعد الهدف الثاني حاول أصحاب الأرض التقدم للأمام أكثر لإحراز هدف يُمكِّنهم من العودة في النتيجة، و لكن التنظيم الدفاعي الرائع للاعبي السيدة العجوز و سيطرتهم على منطقة وسط الملعب بفضل تألُّق الثنائي "بيانيش" و "ماركيزيو" إلى جانب دعم الأطراف "الفيش" و "ساندرو" و تبادل المراكز بين ثنائي الهجوم "ماندزوكيتش" و "هيجواين" صعّبت من مهمة الفريق الفرنسي في الوصول إلى الشباك الإيطالية.

و شهد الثُّلث الأخير من اللِّقاء نشاط هجومي ملحوظ لأصحاب الأرض و لكنَّهم فشلوا في تسجيل أي هدف لينتهي اللّقاء بفوز السيدة العجوز بهدفين دون رد. و بهذا الفوز يقترب "البيانكو نيري" من نهائي البطولة الأوروبية المُنتَظَر، حيث أصبحت التوقُّعات قبل مباريات هذا الدور في صالح الفريق الإيطالي إلى جانب فريق "ريال مدريد" الأسباني الذي اقترب بشدّة من العبور للنهائي الأوروبي إثر فوزه على نظيره "اتليتيكو مدريد" بثلاثية نظيفة.

و يُقدِّم "يوفنتوس" نتائج مُبهِرة هذا الموسم باستمراره في المنافسة على كُل الألقاب المُمْكنة حيث يحتلّ الفريق قِمّة الدوري الإيطالي بفارق 9 نقاط عن أقرب منافسيه فريق "روما" قبل 4 جولات من نهاية السِّباق إلى جانب وصوله للمحطَّة النهائية في بطولة الكأس حيث ينتظر مواجهة قوية ضد "لاتسيو" على اللقب.

وها هو الفريق الأقوى في إيطاليا قاب قوسين أو أدني من الوصول للنِّهائي الثاني له في آخر 3 مواسم بعدما فضل في الظُّفر باللقب أمام "برشلونة" في نهائي 2015. و في ظل تضائل فُرِص العودة في النتيجة من قبل فَرَسي السباق "موناكو" و "اتليتيكو مدريد" الأقل ترشيحًا للفوز في هذا الدور، يبدو أنّ فريق مدينة تورينو سيكون على موعد مع مواجهة نارية ضد "ريال مدريد" في النهائي المُنتظر للتتويج بالذَّهب الأوروبي في مدينة كارديف الإنجليزية في الثالث من يونيو \ حزيران المُقبِل.

مصدر الصور : Wikimedia