قواعد أميرهان "الجزء الثاني"

قواعد أميرهان  

 

قبل أن تدخل في أي نقاشٍ، فعليك بتلك القواعد، ستة عشر قاعدة هي للمتكلم بمثابة أدوات الطهي للـ(شيف)..

تم تجنب الأمثلة الصريحة عن عمد

 

8)  كلنا نخطئ، فلا تمنعني من الكلام لأني أخطأت في موقف آخر، فالناصح لا يقصد عندما يكلم المخطئ أنه لا يخطئ، بل توضيح أننا جميعا نخطئ ونحتاج من ينصحنا.

 

9) الرد الصريح ليس معناه دائما التبجح، ومنها حوار سعيد بن جبير مع الحجاج بن يوسف الثقفي

"الحق مبيزعلش حد."
 ملحوظة :الحقيقية تُحزن، وإلا لَما اضطررنا للكذب، فلا تتعجب.

 

10) إذا طالبتك بدليل فليس معناه بالضرورة أني اشكك بكلامك، لكن أنا أريد أن اقتنع بنفس قدر قناعتك.

 

11) دفاعي عن موقفٍ معين حتي وإن كان من أسوء إنسان علي وجه الارض ليس معناه دفاعي عن الشخص لكن هو دفاع عن الفعل نفسه ،والعكس، انتقادي هو انتقاد للفعل وليس للشخص، فلنفرق بين الحكم علي الأفعال والأشخاص.

 

12) المناقشات الثلاثية لا تأتي بنتيجة مرجوة، خاصةً في المواضيع الكبيرة حتي وإن كان هناك شخصين مؤيدين لنفس القضية، واما السبب فلا أعلم ،إنما التجربة الدائمة تؤكد هذه النتيجة، ربما لأن الأفكار لا تكون منظمة، كل شخص تطرأ على رأسه فكرة يدخلها للنقاش، فلا يسير الأمر في خط مستقيم.

 

13) لم يكن الهدف ولن يكون هو أن تفحم من أمامك، فليس الانتصار أن تعجل من أمامك غير قادر علي الرد، لكن الهدف هو أن تعجل من أمامك يؤمن بما تقوله، فيحل محلك في إقناع الأخرين يوما ما، فأنت لن تعيش له أبد الدهر، فتقول ها قد أخرسنا واحد، التالي..

 

14) ما أصفه بالجدال الغير موجه هو فعلا الجدال الغير موجه، فلا حكمه من طرح موضوع كامل للنقاش فيه، بل لا يجب الخروج من نقطة إلا بعد الوصول لتسوية لتلك النقطة، أو القول بأن تلك الجزيئة لم نصل فيها لشئ ،فنتركها لآخرين يحلونها،
الأمر أشبه بلعبة المكعبات، كل مكعب هو فوق الآخر، فلو أن مكعب (نقطة في النقاش) لم يقتنع بها الآخر، فكل ما يُبنى عليها سيسقط وعلى الأغلب العبرة ليس بالكم الذي أطرحه، بل الكم الذي يعترف به الطرف الآخر، وحقيقةً ذلك الكم لا يكون كبيرا ،فسلمان الفارسي – رضي الله عنه- لم يكن بحاجة إلا لثلاث حجج واضحات لنبوة سيدنا محمد، وأما قريش فلم تكفهم 13 سنة دعوة.

 

15) قاعدة الخمر: تكذيب الحقائق، لإثبات حقيقة أخري
لا يمكنها بأي حال من الأحوال أن تكون منطقية، لكننا كثيرا ما نقع فيها، فهذا مثل القول بأن الخمر ليس فيها فوائد نهائيًا لإثبات أنها محرمة فيحاول أن يكذب حقيقة "يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما أثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما.."
لإثبات "إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه.." لكن للأسف لا يكون الأمر بهذا الوضوح.

"فلان هذا خائن لبلده لأنه سافر للتعلم في الخارج." رغم أن المتكلم يعلم أنه يكذب.

 

16) 
إن من لديه الجرأة للاعتراف بالخطأ هو فعلًا من يبحث عن الحقيقة

(الرجل لا يتراجع في كلامه)

بل الرجل لا يكون رجلا إلا إذا تراجع عن كلامه إذا اكتشف خطأه.
وأما رواية عمر بن الخطاب في " أخطأ عمر وأصابت امرأة." فاسناده ضعيف

 

أميرهان اسم شخصية خيالية في إحدى رواياتي، على غرار المغالطات المنطقية التي قد يكون لها اسمٌ مميز..

معلومات عن الكاتب
طالب بكلية الهندسة
مؤلف روايات خيال علمي مثل: أربعة إلى واحد - سلسلة المعادلة مهتم بـ (تبسيط العلوم) زي اللي بيعمله "الدحيح" وشاركت في معارض علوم زي معرض مكتبة الاسكندرية، وكنت من المتحدثين في TEDx بكتب في المواضيع الاجتماعية والمنطق، والمناقشات