سكيزوفرينيا | دحيح جديد في مجتمع المُلحدين

https://promediaz.com/uploads/images/73/595a4d5be2958.png

مدرس الفيزيا في المدرسة كان اصلع وشكله وحش .. مش مشكلة .. عادي .. مش مهم شكله .. المهم علمه و شرحه ؛ بس المشكلة الحقيقية انه كان مهزأ وضعيف الشخصية وحصته كانت بتقلب علي مسرحية مدرسة المشاغبين .. ومن هنا وابتدي المسكين يستعمل العنف و الضرب .. كرهت حصته .. وكرهت الفيزياء.           

لولا ان والدي حبّبني فيها -الحمد لله- وقدرت ادخل كلية الهندسة؛ كنت بقيت بكره الفيزياء طول حياتي .. وبقت عُقدة و أزمة نفسية .. بس كلده اتغير لغاية ما عرفت "أحمد الغندور" أو زي ما هو قدّم نفسه بالدحيح .. 

في لحظة تجلي .. لقيت حد من اصدقائي ناشر فيديو "للدحيح" بيتكلم فيه عن النظريات العلمية اللي كانت في فيلم "انتيريستللر" وكانت وقتها حدث لو تعلمون عظيم .. ولما شفت الفيديو عجبني جدا وبقيت من أكبر محبي "محتوي" ما يقدمه الغندور. 

الحقيقة مكنتش مهتم اعرف عنه اي حاجة .. انا مُكتفي جدا بكونه دحيح وبكونه بيقدم عمل عظيم وبيسعي انه ينشر العلوم في مجتمع "اُمّي" ودي كانت حاجة بتصعب عليا جدا الحقيقة .. اللي هو

" مش مكانك انت خالص .. مش دنيتك انت خالص " -بصوت شوبير

مع الوقت .. مفيش فيديو للدحيح معداش عليا .. كونه انه بيقدم علوم بطريقة مبسطة وسهلة وكمان ساخرة .. ده في حد ذاته شئ عبقري .. لأن صورة مدرس الفيزيا بتاعي كانت بتجيلي بكوابيس ولما ظهر حد اخيرا بيحقق المعادلة الصعبة بين محتوي علمي المفروض انه صعب وبين الاستمتاع و خفة الدم الغير مبتذلة اللي بتخدم المحتوي .. قالوا عليه ملحد .. 

افتكر اني كلمته في يوم من الايام وطالبته انه ميوقّفش ابدا الفيديوهات وانه حاجة مهمة جدا -في حالة انه ميعرفش – وكان نفسي اقابله واظهرله احترامي لشخصه وللمحتوي اللي بيتعب فيه لمجرد اني افرّحه واقوله انك شخص جميل يستحق انه الاشادة والتشجيع و الدعم .. ولكن احنا مُجتمع واخد دكتوراة في قتل كل ما هو جميل وكأن المجتمع ده عدو نفسه .. 

ميشغلنيش اي معلومات عنه .. لا عايز اعرف هو خريج جامعة اي ولا عنده كام سنة ولا حتي اعرف دينه ايه .. بس الاذكياء فقط ممكن ميعرفوش .. واحد اسمه احمد مش مفهومة اوي انما الغندور دي .. اكييييد مُلحد .. دا اسمه الغندور يا عم ..

ولو فرضنا انه مُلحد – مجرد فرضية يعني – يلزمك ايه من دينه او عقيدته ؟؟ هل هو بيدعوك للالحاد ؟ هل انت شخص تافه ومغيب عشان يأثر في مخزونك المعرفي و يسيطر علي عقلك المسكين ويزرع فيه افكار إلحادية ؟

بس الحقيقة ان الغندور مش ملحد .. أي شخص بيطرح اسئلة و بينوّر في دماغك حاجات بتشوفه ملحد لأنك ببساطة عايزها ضلمة .. زي اسلام بحيري كده – مش دفاعاً عنه – ولكن دفاعا عن فكرة الرأي و الرأي الآخر اللي بتظهر في الاخر المنطق و بتنور الضلمة و العتمة و الجهل اللي احنا فيهم.

الحقيقة كمان ان الغندور مش ملحد .. احنا كمجتمع اللي ألحدنا .. ألحدنا بتمسكنا بالجهل ومحاربتنا لكل حاجة كويسة وخوفنا من كل حاجة لمجرد اننا مش فاهمينها .. ألحدنا عن الطريق اللي دعا اليه الله الواحد الأحد .. ألحدنا بالبعد عن السعي للعلم و التفكّر في شأن الكوكب اللي احنا – بنبرطع- فيه ده و مشينا عكس الاتجاه اللي بتشاور عليه كل الأديان السماوية اللي أنزلها الصمد جل جلاله ..

وان كان لابد من وصف اي حاجة انها ملحدة .. تبقي المصادر .. الراجل ياعيني تاعب نفسه وطالع عينه في جمع مصادر وبيقولك ناقشني فيها .. بس للأسف مكنش بعرف انه هيتقال عليه ملحد وفرحته بالمصادر دي لم تكتمل  

عايز اضيف حاجة كمان .. رجاء وتوسّل .. بلاش كل حاجة شايفينها نضيفة أوي -توسخّوها – بالشكل ده .. بلاش كل شخص جميل وصاحب هدف تحبطوه و تحاربوه كده .. كان الأولي انكم تحاربوا عشان حقوقكم وحريتكم .. وتحاربوا الظلم والفساد والأمية و الجهل والتطرف والأفكار اللي مخلّينا عالة علي العالم والكوكب .. 

صديقي الغندور .. تحية طيبة وبعد؛ عايز اكرر طلبي .. متوقفّش .. انت شخص عظيم

"الصورة مُقتطعة من احدي حلقات برنامج الدحيح"        

معلومات عن الكاتب
Student - Former Account Manager - Former Public Relations Adviser - Creative Writer - Blogger - Co founder at TEDxSmouha
.. عُمر الأسكندراني .. بدرس هندسة في جامعة الاسكندرية .. 23 سنة .. مُحب للتاريخ و علوم النفس و الاجتماع .. مُحب للرياضة و غير مُحب للرياضيات .. عَلماني ليبرالي يساري يميني اسلامي مُتشدد ..و من الناس اللي بتحب تفكر في الدين و بتتفكر في تطبيقه بيحب سورية و أهل سورية و أي حاجة من ريحة سورية متناقض جدا .. هادئ جدا .. عملي جدا جدا جدا