العصف الذهني

العصف الذهني

 

كلّنا نواجه مشكلات كثيرة في حياتنا اليومية، منها الصغيرة التي تُحَلُّ في خطوة واحدة ومنها الكبيرة التي لا تُحَلُّ إلّا بالأسلوب العلمي لحل المشكلات وإيجاد البدائل المناسبة مع العصف الذهني.

 العصف الذهني هو التفكير في حل المشكلة مع عمل العقل على إيجاد كثير من الحلول لها، أيًا كانت نوعية الحلول للوصول في النهاية للحل الأمثل.

 لكن ماهي أنواع الحلول التي من الممكن التفكير فيها وإيجادها للوصول للحل المناسب؟ وماهي قاعدة العصف الذهني في حل المشكلات؟

 أولًا: قاعدة العصف الذهني.

كتابة كل الحلول في ورقة بيضاء ودع عقلك يعمل بكل طاقته دون أيّ حواجز ليُخرج أيّة حلول ممكنة مهما كانت نوعيتها حتى لو كانت مُحرّمة أو خيالية، لأنّك في النّهاية سوف تستبعدها ولكن لتصل للحل المناسب.

 ثانيا: أنواع الحلول.

 أولًا: حل تقليدب وهوما يفعله جميع الناس في حل المشكلات.

مثال : تريد الذهاب للبيت سريعا والطريق زحمة تأخد تاكسي بدلًا من الأتوبيس.

ثانيًا: حل إبداعي وهو حل جديد من نوعه وسط البيئة المحيطة بك.

مثال: جاءتك فكرةٌ ما وتريد كتابتها قبل نسيانها وليس معك ورقة أكتبها في موبايلك.

ثالثًا: حل خيالي وهو حل يتناقض مع السُنَن الكونية وغير قابل للتطبيق الواقعي.

مثال: أريد أن يصل طولي لمترين.

رابعًا: حلٌّ مُحرَّم شرعًا وهويتعارض تمامًا مع أحكام الأديان السماوية ومنتقَد وغيرمقبول اجتماعيًا.

مثال: بنت فقيرة وتريد أن تصبح مثل أصدقاءها لديها لبس كثير تسلك أي طريق لكسب النقود حتّى لو حرام.

أخيرًا أنت الوحيد الذي بأستطاعتك أن تختار الحل المناسب لك مابين التقليدي أو الإبداعي أو مزجهما الإثنين معًا لتصنع حلًا ثالثًا أكثر واقعية وملائمةً لك.

معلومات عن الكاتب
سكرتيرة وكاتبة خواطر& مقالات بصفحتى نقطة تحول وجسور على الفيس بوك ، بحب العمل التطوعى ورياضة المشى ، قراءة الكتب والشعر.