مهارات

لو تأملت معي حياة الإنسان منذ بدايتها لوجدت أنه دائماً في حالة تعلم واكتساب مهارات جديدة.

عندما يولد يجد نفسه طفل رضيع ضعيف في عالم كبير مع ملايين من البشر لديه العديد من التحديات الجديدة التي عليه أن يجتازها ليستطيع البقاء والحياة في هذا العالم والتعايش مع هؤلاء البشر.

ومن هنا تبدأ رحلته الطويلة مع اكتساب المهارات التي تمكنه من التعايش والبقاء والنجاح في هذه الحياة.

في البداية يجد أنه عليه أن يكون قادراً على التواصل مع من حوله بالكلام ليفهمهم ويفهموه فيبدأ في اكتساب مهارة الكلام  والرائع في الموضوع أن اكتساب هذه المهارة هو من أصعب التحديات التي يمر بها الإنسان.

 فكيف لهذا الطفل الصغير أن يجد نفسه يعيش مع أناس لا يفهم ما يقولون ولا يعرف لغتهم ومع الوقت يستطيع فهمهم وتقليدهم والكلام بنفس لغتهم، إنها أشبه بمعجزة حقيقية.

ويستكمل هذا الطفل رحلته الطويلة في اكتساب المهارات المتنوعة التي تعزز من تواجده في هذه الحياة واستمراره ونجاحه فيها فيتعلم المشي بالتدريج حيث تقوى عضلاته من محاولاته والخطوات التي يتخذها بنفسه ليعلم نفسه. 

فالإنسان في بداية حياته يكتسب الكثير من المهارات بنفسه وهذا دليل على أن هذه القدرة الرائعة وضعها الله فينا من أول يوم لنا في هذه الحياة. 

منذ الولادة مروراً بدخول المدرسة ثم الجامعة ثم الحياة العملية وأنت تمر بسلسلة طويلة من اكتساب المهارات الجديدة بعضها لا تكون واعي لها والبعض الآخر أنت من تسعى لتعلمه بنفسك. 

حياتنا الآن تختلف عن ذي قبل فهي في تغير وتطور مستمر بفعل التكنولوجيا وطبيعة العصر الذي نعيشه فأشكال الحياة ومتطلباتها تتغير بشكل سريع جداً وكأننا في سباق.

ونحن جزء من هذه الحياة وجزء من ذلك التطور فالإنسان هو من صنع هذا التطور لذا فعلينا أن نكون نحن أيضاً في حالة تطور مستمر مع أنفسنا باكتساب المهارات الجديدة. 

فقد وضع الله فينا هذه القدرة الرائعة على التعلم واكتساب المهارات الجديدة بشكل مستمر وهذا يعمل على تحسين جودة حياتنا وتطورها للأحسن وهو من أهم أسباب تقدم الشعوب.

فلو كل إنسان يعرف قيمة هذه النفس العظيمة التي خلقها الله ووضع فيها كل هذه القدرات الرائعة وسعى لتطويرها، لتغير الكون من حولنا لأفضل صورة. 

من أهم النصائح التي عليك وضعها نصب عينيك هي ألا تتكاسل عن تطوير نفسك وتذكيتها دائماً فتظل مكانك لا تجاري هذا التطور والتغير من حولك لتجد نفسك خارج الحياة وأنت لازلت فيها.

 الكون كله يتحرك من حولك وأنت واقف مكانك ولا تستطيع مجاراة ذلك التطور وكأنك تعيش في عصور قديمة غير التي نعيشها الآن منعزلاً عن الكون بأكمله. 

في هذا الدليل سوف نمسك بيدك ونسير معك الطريق نحو التطور واكتساب المهارات الجديدة المتنوعة التي تجعل منك إنسان أفضل في كافة نواحي حياتك.

  1. أهمية تنمية مهارات التواصل الاجتماعي في بناء شخصية ناجحة
  2. دليلك الأمثل لكتابة المقالات بشكل احترافي
  3. كيف تكون مُدونًا ناجحًا في أسرع وقت وبأقل مجهود
  4. كيف تنظم وقتك نصائح هامة من أجل تنظيم الوقت وتنفيذ مهام عملك
  5. كيف تحل مشكلاتك بطريقة إبداعية؟ 7 خطوات فقط لتحقق ذلك
  6. بحث عن إدارة الوقت: 9 مهارات أساسية ستضاعف استفادتك من الوقت
  7. تعرف على صفات الشخصية القوية والجذابة وكيف تكتسب هذه الصفات؟
  8. ماذا تعرف عن فن الإقناع في عالم التسويق الرقمي؟
  9. كيف تبيع منتجاتك بطرق جديدة وأفكار تسويقية خارج الصندوق؟
  10. الفرق بين الموهبة والهواية: كيف تحكم إن كنت شخصاً موهوباً أم لا؟
  11. علم الفراسة ولغة الجسد: الفرق بينهما وتأثيرهم على التسويق
  12. 5 نصائح لتحسين مهارات التواصل مع الآخرين ومدى تأثيرها على نجاحك
  13. مهارات حل المشكلات وكيفية اكتساب فن إدارة المشكلة؟
  14. التفكير الإيجابي والتفكير السلبي وكيف تؤثر الأفكارك على حياتك
  15. الذكاء العاطفي في العمل وأثره على نجاحك وتطورك في بيئة العمل
contact Promediaz on what's app