“مصممة الأزياء الفرنسية كوكو شانيل” من هي؟ وما قصة علامتها التجارية؟

تعتبر العلامة التجارية “شانيل Chanel” من أشهر العلامات التجارية الخاصة بالأزياء في العالم أجمع.

تختص “شانيل” بتصميم الأزياء المختلفة وتصنيع العطور والنظارات الطبية والشمسية أيضاً.

تتواجد “شانيل” في جميع محافل الموضة والأزياء العالمية.

تحرص نجمات هوليوود على ارتداء التصاميم الخاصة من “شانيل” على السجادة الحمراء باستمرار.

يرجع تأسيس هذه العلامة التجارية إلى مصممة الأزياء الفرنسية “كوكو شانيل Coco Chanel” في عام 1910م في باريس.

تعتبر هذه العلامة التجارية من أهم العلامات التجارية عالمياً حسب تصنيفات مجلة فوربس.

حياتها

ولدت مصممة الأزياء الفرنسية “جابرييل بونور شانيل Gabrielle Bonheur Chanel” الشهيرة ب “كوكو شانيل” في 19 أغسطس عام 1883.

هي الابنة الثانية لوالديها “أوجيني جين ديفولا” و“ألبرت شانيل” والذي كان يعمل كبائع جوال للملابس.

كانت تعاني عائلة “شانيل” من الفقر الشديد مما جعلهم يعيشون تحت سقف غرفة واحدة في الريف الفرنسي.

عند بلوغ جابرييل سن 12 توفت والدتها بسب إصابتها بمرض التهاب الشعب الهوائية.

بعد ذلك قام والدها بإرسالها مع أخواتها إلى ملجأ أيتام يقع في وسط فرنسا حيث بدأت في تعلم أسس الخياطة.

بدأت “شانيل” الدخول في مجال تصميم الأزياء عن طريق تصميم القبعات المختلفة ما جعلها سعت لتكون مصممة مرخصة في عام 1910 وسعت لفتح مقر لها.

اشتهرت بعد أن قررت ممثلة مسرحية ارتداء قبعة من تصميمها أثناء أداء مسرحيتها وذلك في عام 1912.

بعد بدء انتشار تصاميمها ساعدها بعض من أفراد عائلتها الذين عملوا على بيع تصاميمها في جميع أنحاء المدينة.

في عام 1919 افتتحت “شانيل” أول مقراً لها خاص بالخياطة.

توسعت بعد ذلك في عرض التصاميم المتنوعة للمجوهرات وأنواع مختلفة من العطور.

عملت “شانيل” طيلة حياتها على جعل عطور شانيل هي الأفضل والمسيطرة على الإطلاق في أسواق العطور.

لقبت “كوكو شانيل” بالقائدة المصممة طوال حياتها.

توفيت “شانيل” في يناير عام 1971 في باريس.

تاريخ العلامة التجارية

في عام 1909 بدأت العلامة التجارية مع افتتاح متجر شانيل للقبعات النسائية الذي لقي قبولاً لا مثيل له من قبل نساء الطبقة الغنية.

في عام 1913 أضافت كوكو عدة تصاميم تخص الملابس الرياضية النسائية.

بعد الحرب العالمية الأولى عملت شانيل على تصميم الملابس المناسبة للأعمال المختلفة وأضافت إليها لمستها الخاصة.

ذكر هاربرز بازار أن ما بين عام 1915 وعام 1917 أن العلامة التجارية الخاصة ب“شانيل” كانت قد اشتهرت في فرنسا بأكملها ما جعلها على رأس أولويات كل مشتري.

في عام 1921 بدأت العلامة التجارية في تسويق عطرها الأول تحت اسم شانيل-5.

في عام 1937 بدأت شانيل في تأسيس خطاً لإنتاج الملابس النسائية.

عندما بدأت الحرب العالمية الثانية في بداية الأربعينيات اعتقلت كوكو بعد انتشار شائعات بأنها تملك علاقات طيبة مع الألمان.

تدخل رئيس الوزراء تشرشل لإطلاق سراحها ما جعلها تهرب إلى سويسرا فيما بعد.

في أثناء غياب كوكو شانيل عن فرنسا سطع نجم مصمم الأزياء كريستيان ديور وأصبحت تصاميمه أكثر شهرة في جميع أنجاء فرنسا.

كانت آخر تصاميمها هي أزياء المضيفات الخاصة بشركة طيران “أولمبيك”.

تضم العلامة التجارية حالياً أكثر من 200 فرع حول العالم.

يعمل لدى “شانيل” أكثر من 1200 موظف من حول العالم.

حسب إحصائيات عام 2016 فإن “شانيل” تملك عائدات بحوالي 5 مليار و 200 مليون دولار أمريكي.

بلغت أرباح “شانيل” في عام 2012 1.6 مليار دولار أمريكي.

يذكر أن العطر الأشهر من عطور “شانيل” “شانيل-5” عملت في إعلانه الممثلة الهوليوودية “مارلين مونرو” في خمسينات القرن الماضي.

حقائق غير مشهورة عن “كوكو شانيل”

سر تعلمها للخياطة

بعد وفاة والدتها وضعها والدها و معها أخواتها في أحد دور الأيتام التابعة للراهبات.

هناك تعلمت الخياطة على يد الراهبات حيث كانت تعمل على صنع الأزياء الخاصة بالراهبات والتي تحمل دائماً اللونين الأبيض والأسود.

سبب تسميتها ب”كوكو”

بعد مغادرتها لدار الأيتام في عمر ال18 عملت بمحل للخياطة خلال ساعات النهار.

ليلاً كانت تذهب للغناء مع خالة لها عمرها مقارب لها لزيادة دخلها.

كانت “شانيل” في العادة تغني أغنيتين هما “Ko Ko Ri Ko” و“Who’s seen Coco at the Trocadéro” فكان يناديها الجمهور ب“كوكو” دائماً.

لذلك فقد اتخذت اسم “كوكو” كاسم شهرة لها فيما بعد.

أساس اللوجو الخاص بالماركة الخاص بها

إن التصميم الشهير للعلامة التجارية المكون من اثنتين من حرف ال“C” متداخلتين قامت “كوكو” بتصميمه بنفسها.

لقد ظهر هذا التصميم للعامة في عام  1924.

عند بداية نشرها للتصميم وضعته على عطرها الأشهر “شانيل-5”.

يذكر أن تصميم زجاجة العطر لم تتغير من حينها.

تختلف الآراء حول حقيقة استوحاءها للتصميم.

يعتقد أنها استوحته من “Catherine de Medici” والتي كانت تعتبر من أعضاء العائلة الملكية.

يعتقد أيضاً أنها من الممكن أن استوحت التصميم من الحرف الأول من اسمها المستعار “كوكو” واسم عائلتها “شانيل”.

عطرها “شانيل-5”

إن عطرها الشهير “شانيل 5” قد نتج من خطأ معملي.

لقد عملت على تكوين تركيبة عطرية فريدة مكونة من روائح الياسمين والورد وخشب الصندل و الفانيلا.

لكن أثناء التحضير حدث خطأ عندما تم إضافة كمية كبيرة من مركبات الألديهايد والتي منحت العطر لمسة مختلفة وجذابة.

اختارت “كوكو” رقم 5 لاعتقادها أنه جالب للحظ.

حقيقة انضمامها للنازية

بعد وفاتها في عام 1971 ظهرت العديد من الوثائق التي تدل على أنها كانت قد انضمت للنازيين أثناء الحرب العالمية الثانية.

لقد احتمت بمنزل أحد كبار الضباط الألمان أثناء هجومهم على مدينة باريس.

في عام 2011 نشر كتاب لأحد النازيين اسمه “النوم مع العدو” تحدث فيه عن أجواء الحرب وبعد مراجعة جريدة الواشنطن بوست له أعلنت قائلة:

” شانيل لم تكن ضدهم -النازيين-“.

كانت قد أطلقت هذه الشائعات أيضاً في حياتها ونفت ذلك بأنها كانت تملك العديد من الأصدقاء اليهود قبل وبعد الحرب.

صداقتها مع تشرشل

كانت “شانيل” تملك العديد من الأصدقاء في مناصب وأماكن مختلفة.

في فترة ما كانت ترتاد إنجلترا تعرفت على “ونستون تشرشل” والذي لم يكن بعد رئيساً للوزراء وقتها.

لقد عمل النازيون على استغلال تلك الصداقة القديمة أثناء الحرب العالمية الثانية للوصول إلى هدنة مع إنجلترا.

حقائب “شانيل”

في فترة الخمسينيات من القرن الماضي اعتادت السيدات على حمل الحقائب في اليد فقط.

كسرت “شانيل” تلك القاعدة عندما صنعت حقائب نسائية تحمل على الكتف وذلك في عام 1955.

لقد صنعت للحقائب أيدٍ من  سلاسل ذهبية ما جعل الكثير من السيدات يتهافتن على شراء تلك الحقائب.

استخدامها للأقمشة

في فترة العشرينات مطلع القرن الماضي قد اعتادت السيدات على ارتداء الألبسة المختلفة ولكن على طريقة “corset”.

كانت تلك الطريقة غير مريحة لكثير من السيدات.

عندما بدأت “كوكو” في تصميم الفساتين و الألبسة النسائية المختلفة تخلت تماماً عن هذه الطريقة.

فلقد عملت على استخدام أقمشة مريحة بشكل أكبر مثل: قماش “JERSEY” والذي كان مستخدماً لصناعة ملابس الرجال بالأساس.

“شانيل” مبتكرة موضة الاسمرار

على الرغم من عمل “كوكو” لصناعة الألبسة والعطور للسيدات والرجال فإن كل شئ عملته كان في طريقه للانتشار.

فقد ظهر هذا جلياً عندما ظهر عليها بعض السمرة بعد رحلة لها على ساحل الريفييرا على البحر المتوسط فعملت العديد من السيدات على تقليدها.

كانت هذه تعتبر البداية لانتشار موضة الاسمرار.

عندما علمت “كوكو” بذلك عملت على تصنيع خط إنتاج لكريمات وزيوت للاسمرار.

فيلم “كوكو قبل شانيل 2009 Coco Before Chanel”

لقد تناول فيلم “كوكو قبل شانيل” قصة حياة “كوكو” في أثناء شبابها.

تم إصدار الفيلم في عام 2009 باللغة الفرنسية “Coco avant Chanel”.

لقد قامت الممثلة “Audrey Tautou” بدور البطولة أي دور “كوكو شانيل” الشابة.

نال الفيلم العديد من الجوائز من ضمنها جائزة الأوسكار لأفضل تصميم لأزياء.

فيلم “كوكو شانيل 2008 Coco Chanel”

لقد تم إنتاج قصة حياتها في صورة فيلم يحمل اسمها “Coco Chanel” في عام 2008.

الفيلم من بطولة الممثلة “شيرلي ماكلاين  Shirley MacLaine”.

لقد نال الفيلم العديد من الجوائز.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق
contact Promediaz on what's app