5 أسباب لتمتلك موقعك الإلكتروني الخاص الآن؟

جوجل .. فيس بوك .. علي بابا .. ياهو .. أمازون، كلها أسماء لمشاريع عالمية تجذب ملايين الناس يوميا، ومن المؤكد أنك واحد من هؤلاء الملايين المستفيدين من تلك المشاريع أو حتى بعضها، ولكن هل فكرت يوماً فيما هو الرابط المشترك بينها؟

كل المشاريع التي ذكرتها لك الآن وغيرها الكثير والكثير، قد بدأت رحلتها نحو العالمية ونحو الثروة والشهرة من خلال العمل عبر موقع الكتروني خاص بها، حتى وإن كان المقر الرسمي لها جراج سيارات أو غرفة سكن مشتركة.

ومن هنا قررت أن أكتب لك عن 5 أسباب تدفعك لامتلاك موقع الكتروني خاص بك:

1- موقعك الخاص يجعل منك خبيراً:

تخيل معي الآن أنك تمتلك موقع خاص بك، وتهتم بنشر محتوى جديد يومياً على هذا الموقع، ترى بعد عدة شهور ماذا سيظن كل من يزور موقعك ويرى ما تنشره من محتوى؟

بالضبط، سيشعر وقتها كل من يزور موقعك أنك بالفعل خبيرا فيما تكتب وبالتالي فيما تعمل، وهذا سيفتح لك الباب للظهور كخبير في مجالك في المناسبات والمؤتمرات المتعلقة بمجالك.

2- موقعك يحول شغفك لعملاء ووظائف فعلية:

إن كنت صاحب موهبة ما ، أو عندك نوع من الشغف تجاه موضوع أو مجال معين، فوجود موقع الكتروني خاص بك سيمكنك من تحويل ذلك الشغف لعمل حقيقي، من خلال جذب عملاء حقيقين مهتمين بما تقدمه، أو يقنع أصحاب العمل والشركاء المحتملين لك أنك فعلا تحب ما تفعله وقادر على النجاح والتميز فيه.

3- تستطيع بدء مشروعك بأقل التكاليف:

أتذكر تلك الأمثلة التي حدثتك عنها في أول المقالة؟ كلها بدأت مشروعها الخاص من خلال موقعها الالكتروني، ترى لماذا قررت هذا؟

في بداية حياتك العملية أو إن كنت بصدد إنشاء مشروع جديد، فأنت لا تملك المال الوفير الذي تستطيع إنفاقه، فوجود موقع إلكتروني خاص بك سيحل لك هذه المشكلة، حيث أن بدء مشروع عبر الموقع الإلكتروني لن يكلفك الكثير من الأموال في البداية.

4- موقعك هو المطوّر الحقيقي لك:

التزامك بمواكبة التطورات في مجالك، والحديث عنها ومناقشتها من خلال موقعك الخاص، سيتيح لك أكبر فرصة لتطور من نفسك وتنتقل لمستويات أعلى في العمل من خلال بقائك على علم بكل ما هو جديد في مجال عملك أو موهبتك.

5- أنت الملك هنا:

أخر وأهم سبب من وجهة نظري قد يدفعك لامتلاك موقعك الخاص، هو ومهما كنت تملك العديد من القنوات الأخرى لنشر معرفتك أو عملك مثل السوشيال ميديا، فأنت محكوم بقوانين وسياسات تلك القنوات، أما في موقعك الالكتروني أنت سيد الموقف، تستطيع ببساطة وضع أي نوع من المحتوى ترغب بنشره مع عملائك وفي الوقت الذي تختاره أنت، دون الخضوع لأي سياسات أو مقاييس غير تلك التي تضعها أنت بنفسك.

الموقع الالكتروني الخاص بك هو أنسب وأفضل وسيلة لتطوير نفسك وعملك، وجذب المزيد من العملاء والمهتمين بما تقدمه من جميع أنحاء العالم دون الحاجة لتكاليف عالية، فهل فكرت الآن في اسم موقعك الالكتروني؟

فى انتظار ارائكم: