11 نموذج لحملات إعلانية ناجحة: مصدر إلهامك لحملتك القادمة

تخيل أنك بطل أحد أفلام الخيال العلمي، ولديك قوة خارقة تستطيع أن تؤثر بها على قرارات أي شخص بعد أن تتعرف على أفكاره، فتجعله يفعل ما تريده أنت ولكن بكامل إرادته وحريته كما في اعتقاده هو.

فكر في الكم الهائل من الفرص لديك، حسناً لنرجع إلى أرض الواقع.

من المحتمل أن تكون واعٍ بشكل كبير إلى تأثير الحملات الإعلانية الناجحة على المجتمع وشكل الحياة العام، ولكن إلى أي مدى تعتقد قوة هذا التأثير؟ أيمكن أن تصل قوته إلى التحكم في اختيارات الفرد وقراراته وعاداته اليومية؟ أو إعادة ترتيب أولوياته ورؤيته للأشياء إذا كانت ضرورية أم لا؟

دعنا نفكر من منظور المستهلك، تخيل أنك قررت أن تستيقظ اليوم لتقوم بتحليل كل اختياراتك وقراراتك وعاداتك، بداية من تفضيلك إلى شرب عصير البرتقال صباحاً بدلاً من تناول الثمرة، مروراً لاختيارك لملابس العمل الشبه رسمية، وصولاً إلى ضرورة أخذك لاستراحة لشرب القهوة أثناء العمل.

أستطيع أن أؤكد لك أنك إذا كنت قد استيقظت قبل عام 1907، لم تكن لتفكر بعصر ثمرة البرتقال، وإذا كنت قد استيقظت قبل عام 1992 حتماً كنت سترتدي الملابس الرسمية وربطة العنق، أما إذا كنت قد استيقظت قبل عام 1952 لن يكون مسموحاً لك بأخذ الاستراحة في خلال ساعات العمل الرسمية.

بالضرورة تكون قد تساءلت الآن إلام تشير هذه التواريخ تحديداً؟ سؤال جيد، إنها تشير إلى حملات إعلانية ناجحة.

1907: Drink an orange – Sunkist

سانكيست اشرب البرتقال
مصدر الصورة: groups.io

كان يواجه مزارعو البرتقال بكاليفورنيا مشكلة زيادة العرض أمام الطلب على محصولهم مما كان يتسبب لهم في الخسارة.

ذلك الأمر الذي جعلهم يفكرون في إطلاق حملتهم الإعلانية تحت اسم “Sunkist“، والتي جاءت بعنوان “اشرب ثمرة البرتقال“.

في ذلك الحين، كانت جملة اشرب البرتقال جديدة كلياً على الآذان.

استطاعت “Sunkist” أن تقنع الناس لأول مرة بعصر ثمرة البرتقال، وشرب العصير بجانب وجبة الفطار كاختيار صحي ليبدأوا به يومهم.

حتى أنه قد قامت “Sunkist” بتوفير الأداة المخصصة لعصر البرتقال -التي نعرفها الآن- لأول مرة.

الاستفادة الناتجة عن خلق هذه العادة -التي لا زالت حتى يومنا هذا- تتمثل في كونك تحتاج إلى عدد أكبر من الثمار لصنع العصير مقارنةً بتناولك للثمرة بشكل مباشر.

نجحت خطة “Sunkist” في الرفع من الاستهلاك مما أدى إلى زيادة وصلت إلى 400% مقارنةً بالاستهلاك العادي الناتج عن تناول الثمرة. الأمر الذي تسبب في حل مشكلة زيادة العرض.

الاستفادة:

  • ربط المنتج في ذهن الجمهور بعادة يومية.
  • خلق استخدام جديد للمنتج الحالي.
  • توفير الأداة اللازمة لاستخدام المنتج.

2020 -save our species – Lacoste & IUCN :2018

مصدر الصورة: webby awards

بالتعاون مع “الاتحاد الدولي للحفاظ على البيئة IUCN“، قامت “لاكوست” بحملة إعلانية مبتكرة، حيث استبدلت لأول مرة في تاريخها شعار علامتها التجارية الشهير “التمساح” ليحل محله عشرة علامات جديدة تأخذ أشكال حيوانات مهددة بالانقراض.

يتوافق عدد القطع المصنوعة ذات الشعارات الجديدة من كل نوع مع عدد الحيوانات الفعلي المتبقي في الطبيعة.

تساعد الأرباح الصادرة عن بيع هذه القطع في حماية هذه الحيوانات العشرة المهددة بالانقراض من أجل الحفاظ على الحياة البرية.

من الجدير بالذكر أيضاً هو اهتمام “لاكوست” بنشر نبذات بسيطة عن العشرة أنواع وطبيعة البيئة التي يعيشون فيها لنشر الوعي وإلقاء الضوء عليهم.

نجحت هذه الحملة في اجتذاب احترام الجمهور وتقديره وتعاطفه مع المشكلة بشكل مبهر.

وبالإضافة إلى المبيعات الهائلة التي تحققت، صرح الاتحاد الدولي بتضاعف التبرعات إلى أربعة أمثالها في هذه الفترة.

وقد حصلت أيضا هذه الحملة على الجائزة الذهبية “كليو” عن الاعلان لعام 2018.

الاستفادة

  • تعد هذه الحملة الإعلانية مثال رائع لعرض قيم ومبادئ العلامة التجارية بشكل مبدع.
  • المساهمة في القضايا البيئية والاهتمام بالمسئولية المجتمعية يضيف قيمة لهوية العلامة التجارية.
  • عدم الاكتفاء بنشر الوعي أو إلقاء الضوء على المشكلة فقط واتخاذ خطوات عملية حقيقية.

Ikea- Ikea place: 2018

تطبيق ايكيا باستخدام تقنية الواقع المعزز
مصدر الصورة: chatelaine

أعلنت “ايكيا” عن استخدامها لتكنولوجيا الواقع المعزز -وهي تكنولوجيا قائمة على إدراج الأجسام الافتراضية في بيئة حقيقية- لتوفر لعملائها المحتملين فرصة تجربة وضع قطع الأثاث الافتراضية في مساحتهم الخاصة الحقيقية قبل إجراء عملية الشراء.

بمجرد تحميل التطبيق الالكتروني، تُعرض أكثر من ألفي قطعة مختلفة من جميع المنتجات بشكل ثلاثي الأبعاد ونسب حقيقية من أجل دقة التأكد لكونها مناسبة للغرفة أو المكان من حيث المساحة والاستخدام والتصميم والشكل العام.

يستطيع أيضا العملاء طلب شراء القطع التي قد وجدوها مناسبة بشكل مباشر عن طريق التطبيق.

تعتبر “ايكيا” من أول العلامات التجارية المختصة بالأثاث التي تعلن عن استخدامها لتلك التكنولوجيا في عرض منتجاتها.

الاستفادة 

  • محاولة الحد من مشكلة ندم المشتري وعدم التأكد.
  • الاهتمام بالتأكيد على العملاء قبل الشراء بأنها ستكون صفقة ناجحة وذلك بالأخص في حالة السلع غالية الثمن أو في حالة الشراء عبر الانترنت.
  • التفكير من منظور المشتري والتعرف على المشكلات التي قد تواجهه في خلال رحلته الشرائية.

Cheetos Museum- Cheetos: 2018

اعلان لمتحف شيتوس
مصدر الصورة: contests in canada

قد اُستلهمت فكرة هذه الحملة الإعلانية من ردود أفعال العملاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

حيث كانوا ينشرون الصور لقطع “الشيتوس” تأخذ أشكالا مختلفة والتي تشبه أشياء معينة كما يرونها في مخيلتهم.

حتى أن أحدهم قد أنشأ حساباً خاصاً على انستجرام فقط لينشر عليه هذه الصور.

لم تتغافل الحملة الإعلانية عن ذلك السلوك بل قررت الانضمام والمشاركة فيه.

فكرت “شيتوس” في تشجيع الناس بشكل أكبر على شراء الأكياس ونشر الصور للقطع المميزة مع توضيح وجه الشبه الذي يرونه.

لذلك قامت “شيتوس” بالإعلان عن منصة الكترونية جديدة لها تسمي Cheetos Museum حيث تستطيع الناس المشاركة والتصويت على أكثر الصور ابهاراً.

لاقت هذه الفكرة مشاركة كبيرة جداً من الناس وشهدت الزيادة الأكبر على الإطلاق في المبيعات أثناء الحملة. كما حصلت على عدة جوائز ايضا.

الاستفادة 

  • الاهتمام بالجمهور المستهدف ودراسة سلوكه.
  • الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي في معرفة ما يقوله الناس عنك ومشاركتهم ذلك.
  • خلق سبب آخر للتشجيع على شراء المنتج بجانب السبب الأساسي لذلك.

Burger King- A day without Whopper: 2018

اعلان برجر كينج عن تعاونه مع منافسه ماكدونالدز
مصدر الصورة: one club

إذا كنت شخص يفضل البرجر، فبالتأكيد تعرف عن المنافسة القوية بين كل من “Burger King” و”McDonald’s” والتي تكاد تصل إلى الحروب كما يطلقون عليها، ولكنها حروب من النوع الجيد، كما تري، فالمنافسة تؤدي إلى أفضل المنتجات.

في الأغلب، رؤيتك لإعلان كهذا سيجذب انتباهك وفضولك كمستهلك ومن الممكن أيضاً أن يثير تساؤلاتك في الوهلة الأولي، يعد هذا أمراً جيداً في حد ذاته، هذا ما يقصد “Burger King” حدوثه. ولكن الأمر لا يقتصر نهائياً على ذلك.

القصة تبدأ عندما قرر Burger King أن يعلن أنه لن يبيع الWhopper -المنتج الاساسي والأكثر مبيعاً لديه- لمدة يوماً كاملاً.
أشار أيضا للناس أن يتجهوا إلى McDonald’s منافسه الأول.

السبب وراء ذلك هو إعلان McDonald’s عن تضامنها مع الأطفال مرضي السرطان عن طريق المشاركة بنسبة كبيرة من عائد الوجبات المباعة لصالح هؤلاء الأطفال.

تنازل Burger King عن مبيعاته في ذلك اليوم في سبيل مساعدة McDonald’s  على زيادة مبيعاته وبالتالي مساعدة الأطفال.

حققت هذه الفكرة انطباعات هائلة والكثير من التعليقات الإيجابية لدي الجمهور وجذبت الانتباه من جديد للعلامة التجارية دون أن يكلف ذلك Burger King سوي مبيعات يوماً واحداً فقط، على عكس McDonald’s الذي تحمل تكلفة عدداً كبيراً جداً من الوجبات.

الاستفادة

Nike- Just do it: 1987

شعار علامة نايكي
مصدر الصورة: lhgraphics

ظهر هذ الشعار “Just do it” أول مرة في عام 1987 مصاحباً لحملة إعلانية تلفزيونية كبيرة في الفترة التي كانت فيها “Reebok” منافساً قوياً ل”Nike“.
زادت مبيعات “Nike” بشكل ملحوظ جداً. تفاعل الجمهور المستهدف من الرياضيين على جميع المستويات سواء المبتدئين المنتظمين وغير المنتظمين إلى المحترفين أيضاً بشكل هائل.

حيث نجح الشعار في أن يرن في أذهانهم أثناء ممارستهم للرياضة. تشعر بعدم القدرة على تمرين آخر؟ فقط افعله. تشعر بعدم القدرة على ممارسة الرياضة اليوم؟ فقط افعل.

نعم، إنها جملة قصيرة جداً ولكنها كانت المطلوب تماماً. من المستحيل أن تكون هذه المرة الأولى التي تسمع فيها هذه العبارة، فلقد أصبحت جزءاً من ثقافتنا وجديثنا اليومي وحافزاً لنا في إنجاز مهامنا الحياتية.

كذلك أيضا الأمر بالنسبة ل”Nike“، فهذه العبارة لا تقتصر فقط علي كونها شعاراً مهماً لأحد الحملات الإعلانية الناجحة منذ أكثر من ثلاثين عاماً، ولكنها أصبحت مؤشراً هاماً لشخصية العلامة التجارية بشكلٍ عام حتي يومنا هذا.

الاستفادة

  • الرؤية من منظور المستهلك ومعرفة احتياجاته.
  • مشاركة المستهلك تحدياته ومحاولة إيجاد حلول لها.

Volkswagen, Beetle-Think small: 1960

اعلان سيارة فولكس فاجن
مصدر الصورة: graphic design history

في الوقت الذي كانت تهتم فيه إعلانات السيارات بإلقاء الضوء على الإمكانيات الهائلة والأحجام الكبيرة جدا لسياراتهم إلى الحد الذي قد يصل إلى المبالغة والبعد قليلاً عن الواقع، والاهتمام بإدراج الكثير جداً من المعلومات في الإعلان، جاءت “Volkswagen” بإعلانها الذي يبعد كل البعد عن كل ما سبق، والذي يحمل شعاراً قصيراً واضحاً “Think small“.

استحسن الجمهور صدق الإعلان الذي استطاع بكل وضوح أن يغير وجهة النظر السائدة تغييراً جذرياً، مما تسبب في زيادة المبيعات وخلق الولاء للعلامة التجارية.

حول الإعلان السلبيات إلى إيجابيات من وجهة نظر المستهلكين، وجعلهم يفضلون السيارة الصغيرة لكونها عملية، على عكس السيارات الفارهة والرفاهية.

قُيمت هذه الحملة عام 1999 كأفضل حملة إعلانية في القرن العشرين.

الاستفادة 

  • الاعتماد على الصدق والشفافية في عرض المنتج.
  • تحويل المستخدمين إلى سفراء للعلامة التجارية من خلال كسب ثقتهم.

Procter & Gamble – Thank you Mom: 2012

اعلان شكرا امي
مصدر الصورة: brand channel

أطلقت “Procter & Gamble” حملتها الإعلانية الناجحة بالتزامن مع الدورات الأوليمبية في عام 2012 والتي لاقت نجاح مبهر واستطاعت أن تترك أثراً في قلوب وأذهان الجماهير.

استطاعت “Procter & Gamble” أن تربط بين الحدث الهام وما تقدمه من سلع ومنتجات بشكل استثنائي.

حيث صور الإعلان فرحة الأم بابنها المتوج في إحدى المسابقات الأولمبية في لحظات مؤثرة من النجاح والاحتفال وتصفيق الجماهير، وصور أيضاً ما يسبق هذه اللحظات من مجهود الأم على مر المراحل العمرية المختلفة لابنها منذ ولادته وحتى وصوله إلى هذه المرحلة المنشودة.

وبالطبع كان لمنتجات العلامة التجارية دور في مساعدة الأم خلال رحلتها مع ابنها.

نجح الإعلان في أن يترك تأثيره على كل من الأمهات والأبناء.

ارتبطت المنتجات التي تقدمها “Procter & Gamble” في أذهان الجمهور بهذه المشاعر والعواطف الطيبة من الحب والعرفان بالجميل والنوستالجيا.

هذا بجانب حصول الإعلان على الكثير من الجوائز أيضاً.

الاستفادة

  • عدم التقليل من دور العواطف والمشاعر الإنسانية الطيبة وربطها بالعلامة التجارية.
  • استغلال الفرص والأحداث ذات الصدى الكبير على الجمهور المستهدف.

Twix – It’s Time To DeSIDE left or right : 2017

اعلان تويكس اليمين و تويكس اليسار
مصدر الصورة: change.org

استطاعت “Twix” أن تفتعل المنافسة، ولكن منافسة من نوع خاص حيث أن طرفي المنافسة هما قطعة الشكولاتة اليمنى وقطعة الشكولاتة اليسرى واللتان يجمعهما نفس الغلاف وبدون وجود أي فرق حقيقي.

انتقلت “Twix” بمفهوم “كل نفسك قبل ان يأكلك شخص آخر” إلى مستوي جديد كلياً، حيث وصل بها الحال إلى انقسام منتجها إلى منتجين متشابهين تماماً، إلا أن أحدهما يحتوي على القطع اليمنى فقط والمنتج الآخر يحتوي على القطع اليسرى فقط، حتى يسهل على الجمهور اختيار المنتج المفضل لديه.

ركزت”Twix” على إلقاء الضوء على كل الثنائيات التي تظهر مختلفة من حولنا ولكنها في حقيقة الأمر تعبر عن نفس الشئ، واستخدمت منتجيها المتشابهين تماماً في جوهرهما لترمُز إلى ذلك.

من الممكن أن تكون قد قلت في نفسك الآن ما هذا الهراء؟ ولكن التحليلات الخاصة بهذه الحملة الإعلانية تختلف معك تماماً، وتؤكد أن هذا الإعلان نجح في جعل المنتج والعلامة التجارية عالقة في الأذهان، مما أفصح عن زيادة ضخمة في المبيعات.

الاستفادة  

  • اجعل جمهورك المستهدف يتحدث عنك لتبقي في أول اختياراته عندما يأخذ خطوة الشراء.
  • اصنع منافسك الخاص إذا تطلب الامر، سينجح ذلك في جعلك في الأذهان.

McDonald’s – Our Food, Your Questions: 2018

حملة اسأل ماكدونالدز
مصدر الصورة: ctvnews

اختار “McDonald’s” وسائل التواصل الاجتماعي ليطلق حملته المشهورة “Our Food, Your Questions” والتي أُطلقت بعد هبوط المبيعات بشكل ملحوظ في السنوات الاخيرة.

ترجع أهم أسباب ذلك الهبوط إلى ظهور حملات التشكيك في جودة الطعام المقدم، وطرق صناعته ومكوناته، حيث ساعدت منصات التواصل الاجتماعي في نشر تلك الحملات المشككة بشكل واسع النطاق.

لذلك قرر “McDonald’s” الدفاع عن نفسه في نفس المكان الذي وقع فيه الاتهام عليه، عن طريق دعوة الجميع لطرح أسئلتهم ومواضع شكوكهم، ليتم الإجابة حتى على أصعبهم بكل صدق وشفافية لينفي الشائعات المنتشرة. ويكسب ثقة جمهوره من جديد.

أدت الطريقة الشجاعة التي تعاملت بها الحملة الإعلانية مع المشكلة إلى تفاعل أعداد كبيرة من الجمهور، ومشاركتهم بعدد هائل من الأسئلة التي أُتخذت على محمل الجد من ناحية “McDonald’s” وتمت الإجابة عليها.

تسبب ذلك في تحسين ملحوظ للعلامة التجارية في أعين المستهلكين، والذي ترتب عليه معالجة مشكلة هبوط المبيعات.

الاستفادة 

  • الاهتمام بصورة العلامة التجارية في أعين المستخدمين.
  • الإجابة بقدر الإمكان على كل الاسئلة التي قد تجول في ذهن المستهلك.
  • الاهتمام بمصداقية وشفافية العلامة التجارية وجذب ثقة الجمهور.
  • الاهتمام بالتسويق الشفهي أو التسويق بالكلام (WOM).

Starbucks – Meet Me At Starbucks – #HowWeMet: 2014

اعلان قابلني عند ستاربكس
مصدر الصورة: Starbucks Philippines

أطلق “Starbucks” حملته الإعلانية “Meet me at Starbucks” في هيئة فيلم تسجيلي قصير.

وعلى غير العادة لم يقتصر اهتمام هذه الحملة على الترويج لمنتجات بعينها فقط، إنما كانت تهدف إلى إلقاء الضوء على الحالة السعيدة التي يكون عليها زوار المقهى في فروعه وأماكنه المختلفة حول العالم، بجميع فئاتهم العمرية، وباختلاف الأسباب التي تجمعهم معاً.

أشارت الحملة إلى أهمية التواصل الحقيقي ورؤية الناس لبعضهم البعض بشكل مباشر وليس بشكل افتراضي.

وبالتوازي مع هذا الفيلم القصير، انتشر الإعلان عن هاشتاج HowWeMet# العالمي على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي بدوره شجع الناس على مشاركة صور لهم تجمعهم بالأشخاص المفضلين لديهم ليحكوا كيف كانت مقابلتهم الاولي، في مقابل فرصة للفوز بقهوة مجانية لمدة عام كامل.

استجابت الناس لهذا العرض على نطاق واسع وانتشرت الكثير من القصص الرائعة وذلك جعل الناس يرون “Starbucks” من زاوية جديدة.

الاستفادة 

  • الاهتمام بالقضايا الاجتماعية التي تحوز على اهتمام الجمهور المستهدف.
  • يتفق الناس جميعاً على حب القصص الحقيقية، سواء حب مشاركتها وقصها أو حب قراءتها.
  • عدم الاقتصار على الإعلان عن المنتج أو السلعة والاهتمام بالإعلان والتعريف بالتجربة بشكل واسع النطاق.

خلاصة الموضوع

عندما تفكر في إطلاق حملتك الإعلانية القادمة، الأسئلة التي يجب عليك أن تجيب عليها لا تقتصر فقط على كيفية زيادة المبيعات؟ كيفية زيادة قاعدة العملاء؟ كيفية التقدم على المنافسين؟
بالطبع هذا لا ينفي كون هذه الأسئلة ضرورية، ولكنها ليست الوحيدة، فيجب اقترانها بأسئلة مثل: ما هي احتياجات الجمهور المستهدف؟ ما المشكلات التي قد يواجها المستهلك في رحلته الشرائية؟ ما هي اهتمامات وعادات العملاء المستهدفين؟
شاركنا الأسئلة التي تجيب عليها عند إطلاق خملاتك الإعلانية.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

كيف تجعل منتجك يعلق في أذهان الجمهور؟

استغلال الفرص والأحداث والقضايا الاجتماعية ذات الصدى الكبير على الجمهور المستهدف. اجعل جمهورك يتحدث عنك. اصنع منافسك الخاص إذا تطلب الامر. استخدم العواطف والمشاعر الإنسانية الطيبة واربطها بالمنتج.

كيف تكسب العلامة التجارية ثقة الجمهور؟

الاهتمام بصورة العلامة التجارية في أعين المستخدمين والإجابة بقدر الإمكان على كل الاسئلة التي قد تجول في ذهن الجمهور بمصداقية وشفافية لجذب ثقة الجمهور ولتحقيق التسويق الشفهي أو التسويق بالكلام (WOM) والذي ينتج عنه ثقة أكبر.

كيف يتم الحد من مشكلة ندم المشتري وعدم التأكد؟

التفكير من منظور المشتري والتعرف على المشكلات التي قد تواجهه في خلال رحلته الشرائية ومحاولة إيجاد الحلول. الاهتمام بالتأكيد على العملاء قبل الشراء بأنها ستكون صفقة ناجحة وذلك بالأخص في حالة السلع غالية الثمن أو في حالة الشراء عبر الانترنت.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق
contact Promediaz on what's app