معنى كلمة براند وكيفية بناء براند من البداية في 9 خطوات

معنى كلمة براند ربما تكون قد سمعت كلمة براند من قبل أو طلب منك عميل أن تبني له براند، ولكن هل تعرف معنى كلمة براند؟ ولماذا تحتاج إلى فهم مكوناتها وطرق بنائها؟

ظهرت أهميتها بالنسبة إلى الشركات مع الحاجة إلي بناء براند قوي، في ظل الارتفاع المستمر لأعداد الشركات والمؤسسات التجارية ونموها بتعدد فروعها ودخولها إلى أسواق جديدة، والتي تؤدي إلى زيادة المنافسة بين الشركات وحاجتها إلى التميز.

ترتفع لديك مسؤولية الحفاظ على اسم مؤسستك وبقائها في المنافسة بين الشركات وسط الأسواق سواء المحلية أو الدولية.

نجاح شركتك وبقائها في أذهان جمهورك المستهدف يتم من خلال مجموعة من الخطوات التسويقية بداية من أولى مراحل إنشائك البراند والعلامة التجارية.

لتتمكن من النجاح عليك بالبدء بدراسة وتنفيذ مراحل عملية تأسيس البراند الخاص بشركتك والتسويق لها بداية من فهمك إلى معنى كلمة براند وهو مايبحث عنه كثير من أصحاب الشركات لرغبتهم في المنافسة.

المحتويات

ما هو معنى كلمة براند “Brand”؟

بالبحث عن معنى كلمة براند تجد أنها عند ترجمتها تعني العلامة أو الماركة التجارية، ولكن معنى كلمة براند يشمل جوانب أخرى من الشركة لا تشملها العلامة التجارية أو الهوية التجارية.

أولاً: معنى كلمة براند بالنسبة إلى العلامة التجارية “Trademark”

العلامة التجارية هي جزء من البراند تعبر عن اسم المؤسسة التجارية والشعار الخاص بها “Logo“.

والاسم والشعار للشركة يتم حفظهم بطريقة قانونية ولا يمكن لشركة أخرى أن تقوم بتقليدهم.

كما تعد العلامة التجارية من ممتلكات الشركة التي يتم تسجيلها في الدولة بأسماء مالكيها، ويمكن لهم الإنتفاع بها وبيعها لشخص أخر.

أمثلة للعلامات التجارية

اسم وشعار “Logo” شركة بيبسي “PEPSI

اسم شركة “Coca-Cola“.

العلامة التجارية بيبسي

ويمكنك التعرف على كيفية إنشاء العلامة التجارية الخاصة بك مع فهم ودراسة خطواتها قبل أن تبدأ في تأسيس شركتك.

لتتمكن من فهم ما تحتاج إليه من المسئولين عن تلك الوظيفة والبحث عنهم من خلال مسمياتهم الوظيفية.

ثانياً: الهوية التجارية “Brand Identity”

هي مجموعة من العناصر والتي تمثل جودة الشركة وشخصيتها التجارية وهي جزء من البراند الخاص بالشركة.

ويمكن تحديد الشكل الخاص بالهوية التجارية للشركة من خلال مجموعة من الخطوات منها فهم أهداف الشركة وإجراء الأبحاث السوقية.

والتي تمكنك من عرض الصورة المناسبة لشركتك من خلال أدوات الهوية التجارية.

ثالثاً: معنى كلمة براند “Brand”

يمكن تعريف كلمة براند أنها هى نوع من المنتجات يتم إنتاجها ونشرها في الأسواق من خلال شركة محددة ويتم تسميتها بإسم محدد.

وبالنسبة إلى التعريف التسويقي يمكن تعريفها بأنها هي الاسم، التصميم، الشعار، الحالة، والصورة الخاصة بشركة ما.

فهي أى شئ يعرف خدمات أو سلع شخص أو شركة والتي تميز تلك الشركة بطريقة واضحة ومحددة عن الشركات الأخرى أو الأفراد الآخرين.

كلمة براند تشمل جميع النواحي التي تمثل الشركة وتؤثر على العلاقة بين الشركة والجمهور.

مكونات البراند

تتكون البراند من مجموعة من العناصر ومنها:

اسم البراند

اسم البراند يمثل الشركة وهو من العلامة التجارية للشركة ويمكن أن يتم إختيار الاسم الخاص بهم من خلال مجموعة من الإستراتيجيات والطرق المختلفة ومنها:

يفضل الاستعانة بالمتخصصين عند قيامك باختيار الاسم الخاص بمؤسستك لأنه مستمر مع شركتك ويربط مؤسستك بالجمهور.

لأن اسم الشركة يتم تحديده على أساس ملائمته للشريحة المستهدفة من العملاء، يتم إختيار اسم يسهل على  العملاء المستهدفين معرفته وتذكره.

الهوية البصرية

هي الواجهة الخاصة بالشركة التي يراها الجمهور ويتم جذب انتباه العملاء نحو الشركة من خلالها،مثل

الشعار “Logo”

يتم تصميم الشعار أو اللوجو الخاص بالشركة من خلال مسئولين التصميم “Graphic Designer“، يمثل الشعار الشركة ويرتبط هذا الشعار مع العملاء بإسم المؤسسة التجارية لهذا يتم إختيار تصميم جذاب إلى الشريحة المستهدفة.

حتى يتذكر العملاء إسم شركتك ومنتجاتها عند رؤيتهم للشعار الخاص بك.

الألوان

يتم إختيار الألوان التي تعبر عن الشركة بعد إختيار الشعار ويتم إستخدام تلك الألوان في الإعلانات عن الشركة، وفي التصميمات الخاصة بالشركة المستخدمة على مواقع التواصل الإجتماعي.

يتم تنسيق الألوان المناسبة لألوان الشعار

التغليف الخاص بمنتجات الشركة

يتم إستخدام أشكال جذابة من أدوات التغليف ويتم وضع منتجات الشركة بها وتسليمها للعملاء.
تتم طباعة تلك المغلفات بألوان الشركة وشعارها.

تساعد الشركة في البقاء في الأسواق لسهولة تذكرها بعد ربط العملاء لاسم الشركة ومنتجاتها بالصور والألوان الخاصة بالشركة.

تهتم الشركات بهويتها التجارية وتناسقها معاً من خلال تناسق الشعار مع الألوان، التصميمات الإعلانية، والتغليف، الطباعة والصور.

حتى تربط اسمها في عقل العميل بالصورة المقدمة من الشركة والتي تمثلها، لسهولة تذكر العوامل البصرية عن الأسماء التجارية.

مثال

عند رؤيتك لمنتج لشركة ما بالنظر إلى لونه فقط يمكنك تخمين و إستنتاج العلامة التجارية لهذا المنتج.

أنواع البراندات “Brand types”

يمكن للعديد من الأشياء أن تصبح براند تشمل الأفراد والشركات ومنها:

البراندات الفردية “Individual Brand”

يمكن أن تصبح منتجات محدده أو منتج واحد فقط للشركة براند من خلال تسمية هذا المنتج ووضع صورة مميزة للمنتج، يتم وضع الإستراتيجيات التسويقية الخاصة بالتسويق لهذا المنتج وبيعه والتعامل معه على أنه براند خاص.

البراند الخدمية “Service Brand“

براند تمثل السلع والخدمات التي تقدمها الشركة إلى الجمهور المستهدف، وتتمثل شخصية تلك البراند في ما تقدمه إلى العملاء من إحتياجاتهم، ومن أمثلة البراندات الخدمية

البراند الخاصة بالمنظمات “Organizations Brands”

الشركات أو الأفراد أو المنتجات والتي تقدم المنتجات والخدمات وتمثل المنظمات القوية والقيمة التي تقدمها مع إتصالها بأفراد.

البراند الخاصة بفرد أو شخص “Personal Brand”

يمكن إعتبار الفرد أنه براند، سواء كان فرد واحد ويعتبر هو وحده البراند، أو مجموعة من الأفراد معاً يتم إعتبارهم ومعاملتهم على أنهم براند واحد.

تسهل عملية بناء الفرد لنفسه وتحديده على أنه براند في الفترة الحالية، ويرجع هذا إلى انتشار وسائل التواصل الاجتماعي وسهولة إعلان الأفراد عن أنفسهم والحصول على الإهتمام من قبل باقي الأفراد في المجتمع، وسهولة انتشارهم عالمياً

مثل أوبرا وينفري “Oprah Winfrey

كما تتواجد أنواع أخرى من أنواع البراند ومنها

كيفية بناء البراند “Branding” وما هي أسباب حاجتك إلى تعلمها

بناء البراند

بعد فهمك لمعنى كلمة براند وأنواعها، أنت الآن تعرف أن البراند هي أهم خطوة عليك الإهتمام ببنائها عند تأسيس شركتك.

مع أهمية تلك الخطوة عليك الإهتمام ببنائها من خلال خطوات محددة

الإستعانة بالخبراء لبناء البراند الخاص بك لا يعني عدم حاجتك لمعرفة خطواته.

ربما تعتقد أنه ليس من المهم بالنسبة إليك كصاحب مشروع أو مؤسس لمنظمة أن تتعرف على الخطوات ولكن معرفتك بها تمكنك من التأكد من عدم إغفال مرحلة ما، كما تجعلك على دراية بمدى أهميتها مما يجعلك تتمسك بقرار البداية الصحيحة لتأسيس شركتك.

وبهذا تضمن بقائك في السوق ودخولك في المنافسة بين الشركات.

تعرف على خطوات ومراحل بناء البراند “How to Build a Brand’

بناء براند هو عملية خلق وإنشاء المعرفة “Awareness” بالمؤسسة التجارية أو الشركة لدى الجمهور المستهدف.

وتقوم ببناء تلك المعرفة عن الشركة و خدماتها و منتجاتها من خلال وضع الخطط والإستراتيجيات وإنشاء الحملات الإعلانية بهدف إنشاء محتويات وصور خاصة بالشركة تبقى مستمرة وتترك إنطباع إيجابي لدى العملاء لوقت طويل.

حتى تتمكن من بناء البراند عليك أن تعرف:

أولاً: تحديد ومعرفة الهدف من إنشاء البراند.

كل شركة ومؤسسة ناجحة تم تأسيسها من أجل تحقيق هدف ما، لهذا عليك أن تسأل نفسك ما الغرض من إنشاء مؤسستك و ما هي الفائدة والقيمة التي ترغب في تقديمها إلى عملائك.

كيفية تحديد الغرض من إنشاء الشركة؟

حتى تحدد الغرض من شركتك أنت بحاجة للإجابة عن هذه الأسئلة:

تستخدم هذه المعلومات بإرسالها إلى المسئولين بالشركة ويتم القيام بعملية البراندينج للشركة “Branding” اللوجو ، “Slogan“.

ثانياً: البحث عن المنافسين والمقارنة بين خدماتهم ومنتجاتهم بالنسبة إلى ما تقدمه شركتك

عليك بالبحث عن المنافسين وتحليل ودراسة كل ما يقوم به المنافسين للحصول على ولاء ورضاء العميل، مع دراسة أخطائهم حتى تتمكن من تفادي هذه الأخطاء.

لكن عليك أن تعرف أن دراستك أو متابعتك إلى خطوات المنافسين التسويقية لا تعني أبداُ تقليدهم أو نسخ محتوياتهم التسويقية أو الحملات الإعلانية الخاصة بهم، ولكنها بغرض فهم العملاء وتجنب الأخطاء.

بجانب هذا عند قيامك بتحليل المنافسين يمكنك أن تتميز بشركتك عن الشركات الأخرى، يمكنك التفكير في ما يمكنك تقدميه إلى جمهورك ولا تقدمه الشركات المنافسة.

أيضاً يمكنك استغلال السلبيات ونقاط الضعف لديهم والقيام بتحسينها لدى شركتك.

ثالثاً: إختيار اسم البراند

عليك إختيار الاسم المناسب لنوع ومجال شركتك، مع الحرص على أن يكون هذا الاسم سهل لدى الجمهور المستهدف.

في حالة كون ما تقوم ببناء البراند له هو منتج للشركة وليس الشركة بأكملها، تأكد من كون الاسم الذى تختاره مناسب لنوع شركتك وأيضاً يناسب “Voice tone” للشركة.

حتى تتمكن من تحليل الشركات المنافسة يمكن إتباع بعض الخطوات لتسهيل عملية التحليل وحفظ النتائج.

رابعاً: تحديد الجمهور المستهدف

أساس تأسيس وتنمية أي من المؤسسات هو تحديد الجمهور المستهدف الذي تريد تلبية احتياجاته من خلال مؤسستك.

حتى تتمكن من معرفة احتياجات جمهورك عليك أن تدرس السوق بدقة لتقوم بتحديد مواصفات جمهورك.
لإختلاف احتياجات كل مجموعة من العملاء عليك تحديد وفهم الجمهور المستهدف في البراند “Buyer Persona“.

خامساً: كيفية تحديد طبيعة الجمهور المستهدف

جمهورك المستهدف هم عملائك الذين تريد أن تصل منتجاتك إليهم والمهتمين بمجال شركتك، يمكنك تحديد الجمهور المستهدف من خلال تحديد الآتي:

قم بتحديد كل ما يخص العملاء حتى تتمكن من فهم ومعرفة شخصيتهم وتقوم بتكوين صورة واضحة عن شخصياتهم.

سادساً: وضع أهداف ومهمة البراند “Brand mission and statement”

وهي عبارة عن أهدافك من البراند، وما الذي تريد تحقيقه؟
ما هي القيمة التي تقدمها البراند إلى العملاء “Brand value“؟
والتي تحقق ثقة وولاء العميل نحو البراند.
ما هي مهمة الشركة؟
يتم بناء إستراتيجيات الشركة بناءً عليها، وتظهر في الشعار واللوجو الخاص بالبراند.

النقاط الأساسية للبراند

نظراً لتوسع الأسواق يمكنك دائماً أن تجد من يقدم خدمات أو منتجات تشبه ما تقدمه أنت، لهذا عليك أن تبحث دائماً عن الإختلاف.

قم بالبحث في البراند عن ما يختلف عن منافسيك، إذا لم تجد ما يميز يمكنك دائماً إبتكار ما يميزك.

ابحث عن القيمة والمنفعة التي تعود على العميل عند تعامله معك، اهتم بتطويرها بإستمرار.

فكر مثل عميلك وقم بتقديم ما يحتاج إليه حتى يختار شركتك بدلاً من الشركات المنافسة.

سابعاً الطريقة التي تتحدث بها البراند مع العملاء “Brand voice”

بعد فهمك وتمكنك من تحديد مهمة الشركة وأهدافها والجمهور المستهدف وطبيعة شخصياتهم، عليك بتحديد طريقة تعاملك وتحدثك مع العملاء من خلال ما فهمته عن طبيعة شخصية عميلك المستهدف.

وهي الطريقة التي تتحدث بها مع العملاء وقد تكون هذه الطريقة:

أو أى من الطرق التي تناسب عميلك وتجعله يهتم بالبراند.

ما هي قصة وشخصية البراند والرسالة التي توصلها من خلال البراند “Brand Story and Message”

قصة البراند هي ما تخبر الناس به عنك عند إنشائك للبراند. أخبر الجمهور عنك من أنت كيف بدأت وما هو هدفك ما الذي وصلت إليه؟

رسالتك للجمهور تتضمن

إستخدم “Brand voice” التي قمت بتحديدها للتعامل مع العملاء في إخبارهم بقصتك و رسالة البراند.

قم بإنشاء شخصية البراند “Brand personality”

شخصية البراند  “Brand personality تفيدك في التعامل مع العملاء وتساعدك في الحصول على ولاء العميل.

كيفية تحديد الشركات المنافسة لك مع تحليلها؟

  1. قم بالبحث عن الشركات التى تقوم بتقديم خدمات ومنتجات تشبه ما تقدمه شركتك.
  2. أختر الشركات المتواجدة في مدينتك، في الأسواق التي تستهدفها
  3. أبحث عن الشركات التى تستهدف نفس جمهورك والشريحة المستهدفة
  4. قم بفلترة تلك البراندات، لإختيار الأقرب لنوع ومجال شركتك، وطبيعة عملائك.
  5. أختر من (3) إلى (5) من المنافسين الأقرب لك وقم بتحليل (عملهم، رسالتهم، رؤيتهم، قيمة منتجهم والمنفعة المقدمة
    جودة الخدمة والمنتج، أعمالهم التسويقية، وآراء العملاء في شركاتهم).
  6. قم بحفظ كل المعلومات في ملفات للرجوع إليها، يمكن إستخدام النماذج الجاهزة من الملفات “Analyzing sheets“.

أمثلة على البراندات المشهورة ونجاحها

خلاصة القول:

معنى كلمة براند وفهم أهمية البراند والفرق بين العلامة التجارية والبراند، ومعرفة أنواع البراند، مع فهم خطوات وكيفية بناء براند ناجح من أساسيات التسويق لدى مسئولين التسويق أو أصحاب الشركات سواء كان مؤسس الشركة هو من يتولى عملية التسويق، وأيضاً في حالة تواجد مسئول تسويق، لأن فهمك لأهمية كل مرحلة يساعد على نجاحك ومعرفتك أشهر البراندات.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هو معنى كلمة براند؟

البراند كلمة تشمل المحتويات البصرية في الشركة، وتحتوي على العلامة التجارية.
العلامة التجارية والهوية التجارية وهما جزء من البراند.

ما هي مكونات البراند؟

تتكون البراند من مجموعة من العناصر وهي اسم البراند والهوية البصرية، ولكل منهما طرق وخطوات تساعدك على إختيار ما يناسب شركتك.

ما هي أنواع البراندات؟

تتعدد أنواع البراندات ولكنها جميعاً تشترك في شئ واحد وهو الرغبة والحاجة إلى التعريف بخدمة أو منتج.
منها البراند الفردية
البراند الخدمية
البراند الخاصة بالمنظمات
البراند الخاصة بفرد.

كيفية بناء البراند؟

بناء البراند هو تعريف وتوعية الجمهور بوجود خدمة أو منتج ما، بإستخدام الإستراتيجيات المناسبة من خلال 9 خطوات.

كيفية إختيار وتحديد الشركات المنافسة وتحليلها؟

البحث ودراسة السوق من أولى خطوات تحديد المنافسين ومعرفة منتجك وما يشبهه بالأسواق.

ما هي أشهر البراندات؟

من أشهر البراند العالمية شانيل.
براند باندا المصرية نجحت في بناء البراند من خلال حملة إعلانية ناجحة.

مقالات ذات صلة
دليلك الشامل لعالم التسويق الإلكتروني
كيفية إنشاء بيدج لشركتك من خلال حسابك الشخصي على LinkedIn؟
إحصائيات عن التدوين
فتح نافذة كروم
التسويق بالمحتوى
ما هو التسويق الرقمي؟
التسويق بالمحتوى.. تعريفه وأهميته وأهم أنواعه لزيادة العملاء ومبيعات شركتك
كتابة محتوى
أفضل محرك بحث
ما هو التسويق السياحي Tourism Marketing؟ وما هي أهم مميزاته وعيوبه؟
كيف تقوم بكتابة خطة تسويقية ناجحة؟
أضف تعليق

contact Promediaz on what's app