افكار اعلانات مبتكرة وحروب الإعلانات بين الشركات

افكار اعلانات مبتكرة وحروب الإعلانات بين الشركات

الدعايا والإعلان عالم لا يعرف الجمود ولا يفهم التقليد عالم يعتمد على الإبداع والتميز الدائم يتطور بأستمرار وبصورة سريعة، كل يوم يظهر تصميم جديد بإبداع خاص يجعلنا نندهش من طريقة عرض المنتج أو الخدمة.

ملايين الشركات في جميع أنحاء العالم تتنافس بقوة على صنع أفكار إبداعية جذابة يمكنها الوصول إلى الجمهور المستهدف في أقل وقت وبأقل تكلفة.

الإبتكار والإبداع ليس كما يتخيله البعض صعب الوصول ولا يجب أن تكون الفكرة معقدة حتى تكون مميزة ومبتكرة بل يجب أن تكون سهلة الإدراك والفهم لكي توصل الغرض الذي صنعت لأجله يمكن تلخيص الفكرة المبتكرة في جملة واحدة وهي “السهل الممتنع“.

حيث تحرص كل شركة على الظهور بشكل مميز وخاص بها لذا تجعل الجمهور ينبهر بسهولة فكرة الإعلان واختلافه عن طرق الإعلانات الأخرى.

الإعلانات التجارية المبتكرة هي التي نجحت في جذب الفئة المستهدفة فطريقة الإعلان تؤثر في المتلقي بصورة كبيرة وتؤثر في درجة قبول المنتج أو الخدمة والرغبة في شراءها أو العكس.

كما أن بعض الأعلانات تثير العاطفة وتغيير تصورك المسبق عن منتج ما لذلك فكرة الإعلان وتصميمه هي الأساس الذي يتحكم ويؤثر على الفئة المستهدفة للشركات الكبرى.

يتميز الإعلان أنه فن متجدد ومستمر كل يوم في مجال الدعاية والإعلان يخرج لنا أفكار جديدة بشكل يومي تقريبًا وتلجأ الشركات الكبرى إلى المختصوون في تصميم أفكار الإعلانات لتسويق منتجاتهم بأفكار مميزة تجذب الجمهور وأحيانًا أخرى لتنافس الشركات المنافسة لهم.

يعرف الإنسان الإعلانات من قديم الأزل من وقت المنادى التابع للملك الذي كان يبلغ الناس بأخر التطورات والمراسم الجديدة التي تحدث في المملكة أو للإعلان عن شئ جديد أو حدث خاص.

وتتابع تطور وتغير الإعلانات إلى أن وصلت إلى الإعلانات التفاعلية والفيديوهات على شبكات التواصل الاجتماعي أو على التلفزيون وشاشات العرض.

ما هو الإعلان الإبداعي

يمكن أن يكون الإعلان الإبداعي بالنسبة لبعض الأشخاص هو الأعلان المضحك أو الإعلان الذكي ولكن هذا ليس المعيار الوحيد الذي نستخدمه في الحكم على الإعلان.

هل تتذكر إعلان مضحك أو ذكى؟

إذا كنت تتذكر إعلان ما بالموقف أو الفكرة الخاصة بيه دون أن تتذكر المنتج أو الخدمة نفسها فقد يكون الإعلان إبداعي ولكن ليس إعلان تفاعلي أو إعلان فعالًا بصورة كافية.

عند البحث عن “إعلان إبداعي” لا يمكنك البحث عن الإبداع دون البحث عن الإعلان نفسه، المنتج والغرض الأساسي هو معرفة المنتج وليس فقط فكرة مبدعة تترك أثر بل يجب أن يكون المنتج هو من يترك الأثر لكى يصبح إعلان إبداعي.

أهمية الإعلان المبتكر

نظرًا لتعرضنا للكثير من الإعلانات في الوقت الحالي بمختلف الطرق سواء كان فيديو أو إعلانات مطبوعة أو تصميمات على شبكات التواصل المختلفة فيعد الإعلان المبتكر أكثر أهمية من أي وقت مضى.

متى أخر مرة لم تضغط على “تخطي – Skip” على أى فيديو؟ هل لاحظت أى إعلان مطبوع وركزت معه أكثر من دقيقة؟

أننا نشاهد آلاف الإعلانات يوميًا تقريبًا على صفحات التواصل في الشوارع وداخل المتاجر والمولات أيضًا، لكن لأن الإعلانات أصبحت باهته لا يوجد تميز بها فحتى لا يمكننا تذكر خمس إعلانات ظهرت بشكل خاص ومبتكر وعلقت في أذهاننا هذا الأسبوع مثلاً.

ويرجع سبب ذلك إلى تركيز صانعي الإعلانات على كمية الإعلانات الخاصة بالمنتج أو الخدمة دون النظر إلى الجودة والفكرة المبتكرة، فيجب عليك التأكد أن “الجمهور لا يقرأ الإعلانات بل يقرؤون ما يثير أهتمامهم “.

لذلك عليك معرفة أهمية أن يكون الإعلان الخاص بك مبتكر ومميز ليس مجرد إعلان، حصولك على فكرة مميز والتفكير المتعمق في كيفية تصميمها وصياغتها بصورة سهلة الفهم والإدراك هو ما يجعل إعلانك إعلان مبتكر.

إعلانات زمان

الحقيقة أننا نعيش في عالم أنشأه المسوقون يعد الإعلان قوة كبيرة تؤثر على سلوكنا وانطباعتنا من أوائل القرن التاسع عشر عندما دخلت الصحف ثم تتطور الأمر إلى أن وصلت إلى التلفزيون واستمر التطور إلى اليوم الذي يشمل كل ما حولنا فنحن فى عالم الإعلانات.

اعلانات زمان

للإعلانات أصول عتيقة ومنها ما يستقر في أذهان الناس إلى الأن، الإعلانات القديمة تترك فى نفوسنا ذكريات كثيرة وأيضًا لها العديد من المميزات التسويقية والأسس التي مازالت تطبق إلى الآن.

العامل المشترك بين هذه الإعلانات هي وضوح مزايا وفوائد المنتج وهذا من ثوابت النجاح في تسويق المنتج وبيعه.

إعلانات اليوم تعرض مزايا المنتج عن طريق كلمات مثل “الأقوى الأروع الأفضل” جميعها كلمات براقة وتبني صورة ذهنية ولكنها لن تبنى رغبة لدى الجمهور لشراء المنتج كما أنها لا تعرض مزايا وفوائد المنتج كما يجب أن تكون.

ربما كانت الإعلانات قديمًا بسيطة للغاية وقد تكون ساذجه أحيانًا ولكن هذه المنتجات كانت ناجحة جدًا وتم بيعها بقوة في السوق لأنها كانت واضحة ومباشرة وتوفر ما يحتاج إلية الناس بكل صراحة وشفافية.

افكار اعلانات مبتكرة

الإعلان المبتكر أحد أكثر الطرق فاعلية في كسب عملاء جدد وزيادة مبيعاتك، وفي كثير من الأحيان بيكون أرخص كثيرًأ من الإعلانات التقليدية.

هناك سبب لبحث الناس عن شركات دعايا واعلان بدلًا من القيام بذلك بأنفسهم، وبعض الوكالات الأخرى توظف لديها ماهرين مدربين على ابتكار أفكار جديدة لجذب المستهلكين.

التفكير في الإعلان يجب أن يكون من شخص لديه طريقة جديدة ومقنعة للتحدث مع الجمهور، فعند التفكير في الأفكار يجب التفكير أيضًا في الفئة المستهدفة فيجب التفكير فيهم كأشخاص لديهم قيم وأهداف وما يستطيع عملك تقديمه لهم.

عليك التفكير في المتعة والطرق الجديدة التى يمكنك من خلالها عرض منتجك أو خدمتك فكلما زاد الأبداع كلما تذكر الجمهور إعلانك.

وفقًا لتقرير “2014” الصادر عن SJ Insights يتعرض الأشخاص إلى “5000” إعلان وعلامة تجارية في اليوم من هذا العدد يتم ملاحظة “153″ إعلان فقط ويتشارك الجمهور مع “12 إعلان” فقط من بين كل هذة الإعلانات.

فالمنافسة بين الإعلانات قوية وشرسة ولكى تصبح الأفضل يجب أن تبرز إعلاناتك بين هذه الإعلانات ليلاحظها الجمهور ويتفاعل معها ومع هذا الكم الضخم من الإعلانات سأعرض عليك مجموعة من الأفكار الإعلانية الإبداعية والمبتكرة وأمثلة لها ستساعدك في جعل علامتك التجارية بارزة.

  • استخدم البيئة لصالحك

الإعلانات البيئية الإبداعية ليست فقط أفضل من اللوحات المملة بل أنها تجعل من المساحة العادية شئ مضحك ومثير للاهتمام وتجعل الناس يتفاعلون معه ويهتمون لملاحظته وأحيانًا تصويره ونشره مما يزيد من فاعلية الإعلان.

استخدم البيئة لصالحك

  • ابحث عن شريك

التعاون وسيلة ممتازة لتقسيم تكلفة الإعلان وجلب عملاء جدد، وأفضل الشركات لذلك هي التى تكمل الخدمة أو المنتج الخاص بك.

هل لديك مخبز؟ شريك سيكون مقهى قريب منك، شركتك تقدم خدمات مالية؟ يمكنك التعاون مع الشركات العقارية لمساعدة الناس في العثور على منازل، منح الناس صفقة أو عمل مشترك كل منهم يكمل الآخر هذا يضاعف من فاعلية إعلانك.

  • فكر خارج الصندوق

يمكن أن تكون اللوحات الإعلانية ليست مجرد مستطيل فهناك العديد من الطرق والأفكار الذي تجعل تصميمك يصبح ثلاثي الأبعاد أو اختيار فكرة مميزة تجعل الجمهور يرغب في إعادة النظر والتركيز مع إعلانك مثل ما فعل “Law & Order“.

فكر خارج الصندوق

مصدر الصورة: Airows

  • أعطي عينات مجانية

عند إعطاء عينات مجانية لمنتجك تجعل الناس تفهم طبيعة منتجك وتقوم بتجربته لتتأكد من أنه منتج يناسبهم ويولد لديهم الرغبة في التفاعل معه وشراءه وأيضًا سوف يتحدثون أن المنتج لغيرهم وسيقولون أن تم إعطائنا عينات مجانية لتجربة المنتج مما يزيد من شهرة منتجك أو علامتك التجارية.

  • اسمح للآخرين بالإعلان عنك

وهذا سهل جدًا فيمكنك وضع إطار ضخم للانستجرام مع وضع اللوجو الخاص بك وصورة المنتج وترك مساحة للأشخاص لالتقاط الصور معه أو يمكنك عمل “Mascot” يتصور الناس بجانبة.

  • استثمر الكارت الخاص بك

على الرغم من أنك لا تنظر للكارت على أنه إعلان بل مجرد تعريف لك ولشركتك ولكن يمكنك استثماره من خلال عمل تصميم خاص ومبتكر لمنتجك أو خدمتك ولذلك سيزيد من رغبة أحتفاظ حاملي الكارت له.

كارت شخصي

مصدر الصورة: Clever business cards

  • استخدم قوة الإنترنت

استخدم وسائل التواصل الاجتماعي للتحدث مع جمهورك والتفاعل معهم وذلك يمكن عن طريق عمل مسابقات ووضع جوائز مميزة أو عمل تحديات يقوم بها الجمهور مع أصدقائهم أو عائلاتهم وهذه طريقة إبداعية للتفاعل مع علامتك التجارية.

  • ابحث عن مصمم جرافيك

أكبر الأخطاء التي ترتكبها الشركات اعتقادهم أن جودة المنتج والخدمة ستكون كافية لتحقيق المبيعات، ترسل مواقع الويب والكتيبات المملة والعروض التقليدية الغير ملهمة رسالة خاطئة لعملائك.

الشركات الكبرى تسيطر على عملائها من خلال الإعلانات المبتكرة والتصميم المميز للمنتجات والخدمات الخاصة بهم فلا تعتقد إذا كانت خدماتك جادية كالمحاماه.

مثلًا فإنك لا تستطيع التميز بالعكس هناك شرارة في التصميم تجعل من شركتك أكثر أنسانية وأكثر شخصية والأهم من ذلك تجعل من علامتك التجارية علامة لا تنسى.

  • اصنع مقطع فيديو يحكي قصة

الجميع يملون من مشاهدة مقاطع الفيديو التقليدية التى تتحدث إليك أنا “صاحب الخدمة” سوف أعرض عليك؛ وهكذا مثل كل الفيديوهات التقليدية والمملة.

من الضرورى التفكير في عملائك ومعرفة ما يجعلهم يشاهدون الفيديو عند وضعك لقصة ما ومحاولة عرض منتج أو خدمتك من خلالها هذا يميزك عن الأخرين، حققت الشركات نجاحًا كبيرًا من خلال قصص وتجارب العملاء الخاصة.

  •  كن مضحك

الإعلانات الجيدة والإبداعية لها أساس في المعرفة العامة أو الفكاهة والضحك فهو أشبه بابتكار نكتة خاصة بالمنتج مع عملائك المحتملين.

كن مضحك

مصدر الصورة:  big ant acadmy 

  • الوصول إلى المؤثرين Influencers

لا أعنى المشاهير بل أعني المناسبين لمجالك وعملك الموجودين على شبكات التواصل الإجتماعى و يتابعهم عدد من المتابعين.

فمثلا إذا كنت صاحب متجر ذهب ولديك قلادة على شكل فراشة فيمكنك البحث عن مصور فوتوغرافي يهتم بالطبيعة ويصور أنواع مختلفة من الفراشات فهو اختيار مثالي لاستهداف عملائك الذين يهتمون بهذا العنصر.

حرب الشركات

الإعلانات التنافسية بين الشركات هو أسلوب شائع تستخدمة الشركات للتميز عن المنافسين، الحروب الإعلانية بين الشركات المتنافسة مثل السخرية أو التلميح لبعضهم البعض يعطى متعة للجمهور ويرغب في متابعة الشركات وردورها وكيفية الرد لأنه يكون في تصميم مميز وطريقة مبتكرة، و بالطبع هذا يزيد من حدة التنافس بينهم.

إليك أكبر الحروب الإعلانية بين الشركات:

  • Mercedes Vs Jaguar

بدأت مرسيدس حملتها الإعلانية عام “2013″ بأطلاق إعلان مبتكر لدجاجة يتم التحكم برأسها دليل على اتزان، قوة وثبات سيارة مرسيدس الجديدة.

بعد عدة أشهر قامت شركة جاجوار المتميزة في صناعة السيارات بتحدى مرسيدس عن طريق نفس التقنية وأطلقت عليها عنوان “Jaguar vs Chicken“.

لكن مرسيدس ردت في خلال أيام من خلال تصميم رائع لسيارتها.

Mercedes

مصدر الصورة: Player

  • Microsoft Vs Google

الحرب بين مايكروسوفت و جوجل من وقت طويل حيث أطلقت جوجل إعلان جديد لمتصفح جوجل كروم التابع لها بعنوان “Chrome Every where

بعد شهرين من إطلاق إعلان جوجل قامت مايكروسوفت بإطلاق عملتها الشهيرة “Scroogled” و قامت بعمل سلسلة من الإعلانات الساخرة على جوجل وبالأخص “جوجل كروم” و في الفيديو التالي تنتقد سياسة الخصوصية والأمان لدى جوجل.

واستمرت مايكروسوفت هجومها على جوجل من خلال حملة “Scroogled” حيث قامت بطباعة أكواب تحمل شعار جوجل و “Keep Calm while we steal your data“.

مايكروسوفت

مصدر الصورة: Future zone

ولكن جوجل قامت بالرد بسرعة على هذة الحملة ولكن اكتفت بعبارات واضحة تتضمن أن حملة مايكروسوفت الأخيرة لم تكن مفاجأة ولكن المنافسة الحقيقة مازالت مشتعلة وجوجل هنا كانت تعني منافسة التقنيات.

حيث كانت جوجل منشغلة بتطوير نظارة جوجل الخاصة بها أثناء انشغال مايكروسوفت ببيع الأكواب.

  • Samsung Vs Apple Vs Huawei

الحرب بين أبل وسامسونج لها تاريخ طويل وفي كل المجالات من الإعلانات إلى براءات الاختراع ووصولها إلى القضاء أيضًأ.

قامت سامسونج عام “2011” حملة بعنوان “The Next Big Thing” لإطلاق هاتفها الجديد “Galaxy S2” حيث دعت العملاء بالاستغناء عن أبل واستخدام هاتفها الجديد.

ولكن استمرت سامسونج بعمل إعلانات هجومية على أبل ولكن شركة أبل فضلت الصمت ولم ترد على أى منها.

جاءت شركة هواوى التى لا تترك هاتف جديد لسامسونج أو أبل إلا وتسخر وتعلق عليه بحملة إعلانية جديدة ولكن ستمرت أبل وسامسونج في الصمت وعدم الرد عليها.

ومن هذه الحملات انتشرت صورة جديدة على تويتر تبدو كدعوة رسمية من شركة هواوي لحضور مؤتمر لندن القادم للإعلان عن هاتفها الجديد وتمثلت الدعوة في صوره سلة تحتوي على فاكهة تحمل ورقة كتب عليها “HUAWEI: Sorry, no apples today“.

هواوي

مصدر الصورة: Imfnd on Twitter

Coca cola Vs Pepsi

الحرب التى لا تنتهي بين أكبر شركتين لصناعة المشروبات الغازية الحربالتي بدأت بإطلاق إعلان بيبسي عام 1975 استمرت كل من الشركتين بعمل أعلانات تنافسية بينهم؛ وجعل الجمهور يستمتع لما يحدث وينتظر رد كلا منهم على الآخر.

فلطالما كانت بيبسي تطرح نفسها كعلامة تجارية راقية وعصرية وتهتم بمستخدم المنتج والهيئة التي يبدو عليها ولا ننسى أن بيبسي هي التي بدأت حملتها الإعلانية للتفاعل مع المستهلك عن طريق تجميع غطاء الزجاجات الخاصة بها.

بينما تلعب كوكاكولا على تاريخها الكبير وتفاعل العملاء معها والحنين للطفولة وتعمل دائمًا على نشر البهجة والفرحة.

كوكاكولا وبيبسي

مصدر الصورة: gruzdevv

في الختام

الخروج بأفكار مبتكرة للإعلانات هي تجربة مليئة بالتحديات ومن العلامات الجيدة إذا كان لديك فكرة جيدة أنة من السهل شرحها في جملة واحدة ويستطيع الجمهور فهمها بسهولة.

لكى أكون صريحة معك العملية الإبداعية ليست بالشئ السهل ولكن أى إعلان يبهرك ترك وراءه العديد من الأفكار التقليدية والتى لم يقوم بتنفيذها إلى أن وصل لفكرته المبتكرة.

أدفع نفسك دائمًا للتفكير المستمر والبحث عن هدفك الأساسي من الإعلان ولا تشعر بالإحباط إذا لم تجد الفكرة على الفور، كل ما عليك هو الاستمرار في المحاولة حتى تحصل على “شئ بسيط مميز للغاية“.

لتوصل فكرة الحملة والهدف من الإعلان المبتكر الذي تقوم بيه عليك اختيار أقل الحروف والكلمات لتوصيل فكرتك واستخدام تصميم متميز أو فيديو يعبر عن فكرتك بطريقة جديدة حتى أن وصل إلى خلو الإعلان من أى كلمات فيمكن لتصميك أن يعبر ويحكي عن الكثير.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هو الإعلان الإبداعي؟

عند البحث عن "أعلان إبداعي" لا يمكنك البحث عن الإبداع دون البحث عن الأعلان نفسه، المنتج والغرض الأساسي هو معرفة المنتج وليس فقط فكرة مبدعة تترك أثر بل يجب أن يكون المنتج هو من يترك الأثر لكى يصبح إعلان إبداعي.

ما هي أهمية الأعلان المبتكر؟

نظرًا لتعرضنا للكثير من الأعلانات في الوقت الحالى بمختلف الطرق سواء كان فيديو أو أعلانات مطبوعاة أو تصميمات على شبكات التواصل المختلفة فيعد الأعلان المبتكر أكثر أهمية من أي وقت مضى.

مقالات ذات صلة