كيف تستطيع “استغلال وقت الانترنت” خاصتك بشكل “أمثل”؟

كيف تستطيع “استغلال وقت الانترنت” خاصتك بشكل “أمثل”؟

يمتلك كل منا هاتفه الذكي الخاص به و نستخدمه في الأغلب في التواصل مع الأشخاص المقربين منا و زملاء العمل و الأصدقاء.

من الممكن أيضاً أن يقتصر استخدامنا على مواقع التواصل الاجتماعي و لكن هل هذا هو الاستخدام الأمثل له؟ هل لمثل هذا الجهاز و غيره استخدامات آخرى؟

هل تظن أن يكون بالإمكان أن نزيد من مستوى الفائدة التي تعود علينا من تلك الأجهزة الالكترونية؟ هل من الممكن أن نستغني استغناءاً تاماً عن مواقع التواصل الاجتماعي و رغم ذلك نستطع قضاء الوقت و الاستمتاع به؟

كيفية استغلال وقت الانترنت

في الوقت الحالي أصبح الانترنت هو عصب الحياة؛ حيث أنه أصبح أساس لكل شئ في حياتنا اليومية.

لقد اعتمد الانترنت كنظام للبنوك و معاملاتها و الشركات المختلفة، و حتى معاملات المؤسسات الحكومية و الجامعات و المدارس أيضاً.

تعتبر “وسائل التواصل الاجتماعي” هي الأكثر انتشاراً في استخدام الانترنت حتى أصبحت المعنى الذي يتوارد إلى أذهان عامة الناس عند سماع كلمة الانترنت.

و لكن هناك الكثير و الكثير مما يحتويه الإنترنت من مواقع و منصات الكترونية تعمل على مساعدة مستخدميها و التيسير عليهم في مختلف المجالات.

منصات تعليمية

كورسيرا “Coursera”

كورسيرا "Coursera"

مصدر الصورة: موقع كورسيرا الرسمي

كورسيرا-Coursera هو موقع عالمي تم تأسيسه في عام 2012.

كان قد تم تأسيسه بواسطة اثنين من أساتذة جامعة “ستانفورد-Stanford” في مجال علوم الحاسب، و الذين كانا قد أرادا أن يعملا على نشر معرفتهما و مهاراتهما حول العالم.

إن الأستاذان “دافني كولار Daphne Koller” و “أندرو نيج Andrew Ng” قد قاما بوضع دوراتهما العلمية على شبكة الانترنت بحيث تكون متاحة لجميع الناس لكي يقوموا بدراستها أو تدرسيها حتى.

لقد تم تعليم الكثير من الطلاب و المتعلمين  خلال شهور قليلة بكم أكثر مما قد يتعملوه في قاعات الدرس الطبيعية و من خلال إلقاء أساتذة موجودين أمامهم.

منذ ذلك الحين لقد قرر الأستاذان العمل على إفادة جميع الطلاب في شتى المجالات و إتاحة الفرصة لكثير من الأساتذة بتعليم و إلقاء المحاضرات للعديد من الطلاب من جميع الجنسيات.

لقد أصبح موقع كورسيرا قبلة لكل محب للعلم و التعلم في الآونة الآخيرة لما فيه من تنوع في المحتوى العلمي و من جامعات موثوقة ومرموقة من حول العالم.

يتيح أيضاً الموقع خاصية الحصول على ترجمة الدورات إلى اللغة الأم للدارس و الحصول على شهادة موثقة من الجامعة التي تقدم الدورة بعد إجتياز الاختبار النهائي.

بالإمكان أيضاً الانضمام إلى مجتمع المترجمين المتطوعين في كورسيرا للعمل على ترجمة كافة الدورات.

ايه دي اكس “edX”

ايه دي اكس "edX"

مصدر الصورة: موقع إيه دي إكس الرسمي.

يعتبر موقع “إيه دي إكس edX من أشهر المواقع التي تقدم دورات علمية حول العالم.

لقد تم تأسيس الموقع عن طريق جامعة “هارفارد Harvard” و معهد مساتشوستس للتكنولوجيا ” MIT”، و هما من أشهر و أعلى الجامعات حول العالم.

طبقاً لاحصائيات الموقع فإن “edX” يضم حوالي أكثر من عشرين مليون دارس و متعلم من مختلف دول العالم في مجالات عدة.

يعد الموقع أكثر مصداقية لما يضمه من أكثرية الجامعات التي تحتل المراتب الأولى عالمياً و الشركات الرائدة عالمياً في الصناعة، حيث يضم حوالي أكثر من مئة و عشرين شراكة علمية مع جامعات عالمية.

قد يعتبر الموقع مؤسسة عالمية غير ربحية تسعى إلى تحويل التعليم بشكله التقليدي إلى طور أحدث يواكب العصر و إزالة عوائق المكان و الزمان.

يعمل الموقع أيضاً على توفير خبرات تعليمية على أعلى جودة و ذلك عبر توفير نظام الماجيستير متناهي الصغر “MicroMaster” و ذلك تلبية لطلب العديد من المتعلمين.

إن هذا الموقع يعد من المواقع التي تقدم الإجابة لكل العقول الأكثر فضولاً و أسئلةً حول مواضيع تخصص البيانات و علوم الحاسب و حتى مواضيع القيادة و علوم الاتصال مع الغير.

ذلك من خلال دعم الدارسين به من كل مكان في العالم في كل مرحلة عمرية ما بين مرحلة العمل إلى مرحلة تغيير التخصص الوظيفي و الخبرات.

إدراك “EDRAAK”

إدراك "EDRAAK"

مصدر الصورة: الموقع الرسمي لمنصة “إدراك” على شبكة الانترنت.

يعتبر موقع إدراك من أشهر المنصات العربية التي تقدم محتوى علمي على شكل مساقات و دورات متاحة على الانترنت بشكل مجاني تام.

لقد تم تأسيس الموقع ضمن مبادرة ” الملكة رانيا” ملكة الأردن للتعليم و التنمية، و هي مباردة تهدف إلى العمل على توحيد القوى كافة للوصول بالوطن العربي إلى مستوى علمي أعلى.

بجانب دعم ملكة الأردن فالموقع يحظى بدعم سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد إمارة أبوظبي ونائب القائد الأعلى لدولة الإمارات العربية المتحدة و رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

يعد سمو الشيخ أول شريك مؤسس لموقع إدراك لما ما يتضمنه من مبادئ تتماشى مع رؤية دولة الإمارات و إيماناً بأهمية تعليم الشباب العربي.

يعمل الموقع بالشراكة مع موقع “edX” الشهير ، و ينال الموقع دعم و رعاية مؤسستين مهمتين هما “مؤسسة ميقاتي” و “الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي و الاجتماعي“.

خان أكاديمي “Khan Academy”

خان أكاديمي"Khan Academy"

مصدر الصورة: الموقع الرسمي ل”خان أكاديمي” على شبكة الانترنت.

“خان أكاديمي Khan Academy” هو عبارة عن منصة إلكترونية تعليمية فريدة من نوعها؛حيث أن بداية تأسيسها قد تبدو محفزة و مبهرة.

في عام 2008 كان “سلمان خان” يساعد أولاد أقربائه في استذكار دروسهم في مادة الرياضيات عن طريق خدمة على الانترنت كانت تتبع موقع “ياهو Yahoo” تسمى “Doodle Images” و هي معنية بالرسم بشكل كبير.

بعد فترة من ذلك أعجب آخرون من زملائهم بشرحه للمادة؛ فقرر سلمان اللجوء إلى موقع “يوتيوب Youtube” لتسجيل شرحه على هيئة فيديوهات لتبسيط المحتوى العلمي و نشره للناس للاستفادة منها.

لقيت فيديوهات سلمان الكثير من استحسان الناس مما دفعه إلى “ترك وظيفته” بشكل نهائي في عام “2009“، و اتجه بعد ذلك للتركيز على الدروس التوضيحية بشكل تام.

لقد أطلق على هذه الخدمة اسم خان أكاديمي نسبة إلى اسم عائلته.

اعتمد سلمان هذه الخدمة بعد ذلك كمؤسسة غير ربحية و تعتمد على التبرعات بشكل كامل.

في عام 2010 -أي بعد سنتين فقط- تلقت المؤسسة تبرعاً ضخماً من شركة “جوجل” يقدر قيمته ب”2 مليون دولار أمريكي“؛ و ذلك للعمل على تطوير المحتوى العلمي و تأسيس دورات تعليمية جديدة و العمل على ترجمتها إلى لغات عديدة.

في عام 2013 تلقت المؤسسة تبرعات من مؤسسة “كارلوس سليم المكسيكية” للعمل على ترجمة المحتوى إلى اللغة الأسبانية.

في عام 2015 شاركت شركة “AT&T” التكنولوجية بنحو “2.25 مليون دولار أمريكي” للمساهمة في تحويل المحتوى المكتوب و المرئي إلى تطبيقات للهواتف الذكية و الأجهزة اللوحية بنوعيها “الاندرويد Android” و “أي أو أس IOS”.

في يونيو عام 2017 بدأت المؤسسة التوجه إلى فئة جديدة عن طريق سلسلة فيديوهات تخص “الخريجين و الباحثين عن عمل“.

تم تقدير المرتب السنوي للسيد سلمان بحوالي “ثمانمائة ألف دولار أمريكي” في عام “2015“.

يهتم الموقع الإلكتروني للمؤسسة بشرح و تبسيط المحتوي العلمي لكثير من العلوم الطبيعية و الرياضيات الحديثة، أيضاً يساعد الموقع على التحضير “لاختبارات السات “SAT” و هي اختبارات محددة للقبول في الجامعات الأمريكية.

منصات ثقافية

جودريدز “Goodreads”

"جودريدز Goodreads"

مصدر الصورة: الموقع الرسمي ل “جودريدز”.

يعتبر موقع “جودريدز goodreads” من أكثر المواقع شهرة و انتشاراً في مجال التعريف بالكتب و تقييمها.

لقد اعتبر مؤسسو الموقع أن مهمتهم هي مساعدة الناس في البحث عن الكتب التي تناسب أذواقهم المختلفة و السماح لهم بمشاركة آرائهم المتباينة حول محتواها و مضمونها مع جميع الناس من بلدان العالم المختلفة.

لقد تم تأسيس الموقع في “يناير عام 2007″.

كانت قد أتت الفكرة للمؤسس “أوتيس تشاندلر Otis Chandler” عندما بدأ في اكتشاف مجموعات قصصية قد أعجبته و لم يكن يعلم بوجودها من قبل، و استحب فكرة أن يعلم الناس عن محتوى رفوف مكتبات أصدقائهم ما يسمح لهم بمعرفة الكثير من الكتب و جديدها.

قرر تشاندلر فيما بعد مع شريكته و زوجته “إليزابيث Elizabeth” في إنشاء موقع إلكتروني يتيح للناس لاكتشاف الكتب جميعها بعيداً عن حدود اللغة و الزمان ما يسمح بنشر المعرفة بين الشعوب المختلفة.

يمكن لأي شخص التسجيل في الموقع ما يجعله على معرفة مستمرة بما يقرؤه أصدقائه، و متابعة ما يقرأه و ما قد انتهى من قراءته و ما يحب أن يقرأ مستقبلاً.

يتيح الموقع أيضاً أن يقترح الشخص لأصدقائه ما يحب من الكتب و تقييمها من خلال رأيه فيها.

طبقاً لأحدث احصائيات الموقع فإن الموقع يضم حوالي “90 مليون” مشترك و “2.6 مليار كتاب” مضاف و أكثر من “90 مليون تقييم” و مراجعة للكتب.

هنداوي للتعليم و الثقافة

مصدر الصورة: الموقع الرسمي لمؤسسة هنداوي.

لقد تأسست “مؤسسة هنداوي للتعليم و الثقافة” كمؤسسة غير ربحية للعمل على نشر المعارف باللغة العربية بين شباب الوطن العربي.

بدأت فكرة التأسيس في عام “2007 “تحت اسم “مؤسسة كلمات عربية” و تم تغييرها الاسم لاحقاً في عام “2013″ لتصبح “مؤسسة هنداوي للتعليم و الثقافة”.

يعتبر موقع مؤسسة هنداوي أكبر شبكة الكترونية ناطقة باللغة العربية لنشر الكتب و العمل على ترجمتها في العالم أجمع.

تمتاز المؤسسة بحصولها على حقوق نشر الكثير من الكتب العربية و العالمية، فقد حصلت على حق نشر أعمال كاتبة عالمية و هي “آليس مونرو “الحاصلة على “جائزة نوبل للآداب عام 2013″.

حصلت المؤسسة على اتفاق مع أسرة عميد الأدب العربي “الدكتور طه حسين” لنشر أعماله الأدبية و مع أسرة الأديب الكبير “نجيب محفوظ” لنشر أعماله إلكترونياً.

لقد منحت المؤسسة حقوق ترجمة و نشر الكتاب الذي ألفه الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما “أحلام من أبي”.

تعمل المؤسسة أيضاً على نشر السلسلة الشهيرة “مقدمة قصيرة جداً” الصادرة عن دار نشر “جامعة أوكسفورد Oxford”.

لقد فازت المؤسسة في عام 2014 بجائزة “أفضل دار ناشئة” ضمن جوائز “معرض القاهرة الدولي للكتاب”.

اقرألي

مصدر الصورة: موقع اقرألي الرسمي.

يعتبر موقع و تطبيق “اقرألي” نموذج لخدمة فريدة من نوعها .

يتيح موقع و تطبيق “اقرألي” الوصول إلى الكتب و الروايات المختلفة ولكن كنسخة “مسموعة” و مسجلة بأصوات متخصصين لكي يسهل الحصول على محتواها و تسهيل الاطلاع عليها في أي وقت و أي مكان.

يوجد على الموقع أيضاً نشرات و مقالات بنسخ مسموعة مما يسهل انتشارها بين الناس.

يهدف الموقع إلى نشر الوعي الثقافي بين الشباب باللغة العربية باستخدام الوسائل التكنولوجية المعاصرة.

طبقاً لأحدث احصائيات تحميل التطبيق على “جوجل بلاي Google play” و “أبل ستور Apple store” فقد بلغ عدد المستخدمين حوالي “أكثر من مليون مستخدم” على نظامي “اندرويد Android” و “أي أو أس IOS”.

رواة

مصدر الصورة: موقع رواة الرسمي

“رواة Rowaah” هي منصة الكترونية تعمل على نشر الثقافة عن طريق تسجيل المقالات و القصص صوتياً.

تم تأسيس هذه المنصة في السادس و العشرين من “شهر مايو في عام 2016″.

تبتغي هذه المنصة نشر و إثراء اللغة العربية الفصحى و العمل على إزالة الصعوبات التي قد تمنع الناس عنها.

لقد تم تكريم منصة رواة من قبل جهات عدة منها مؤسسة “ساقية عبدالمنعم الصاوي”.

حصلت المنصة على المركز الثاني في مسابقة المبادرة التي تقام من قبل “وزارة الشباب و الرياضة المصرية”، و فازت أيضاً في برنامج حاضنة الأعمال في “المركز التكنولوجي للإبداع و ريادة الأعمال” الذي يتبع “وزارة الاتصالات المصرية”.

توجد هذه المنصة على تطبيق للهواتف الذكية و الأجهزة اللوحية.

منصات تسوق

أمازون “Amazon”

مصدر الصورة: الصفحة الرسمية لموقع أمازون على فيسبوك.

تشتهر منصة أمازون “Amazon” عالمياً بأنها أكبر المنصات الالكترونية استخداماً في التسوق عبر الانترنت.

تعتبر أمازون من أكبر الشركات الأمريكية التكنولوجية متعددة الجنسيات في الفترة الحالية.

لقد تم تأسيس شركة أمازون في الخامس من شهر يوليو في عام “1994″ في واشنطن على يد “جيف بيزوس Jeff Bezos”.

تم إنشاء أمازون في البداية كي يكون منصة الكترونية تسمح ببيع الكتب عبر الانترنت، و لكن بعد ذلك بدأ الموقع في بيع الأجهزة الإلكترونية و ألعاب الفيديو و قطع الأثاث و حتى الأطعمة المختلفة.

في عام “2015” تجاوزت أرباح شركة أمازون أرباح شركة “ولمارت Walmart” مما  قد جعل أمازون يعتبر أكبر قيمة سوقية في الولايات المتحدة لتاجر تجزئة.

لقد توسعت الشركة عن مجال البيع بالتجزئة لتشمل مجالات جديدة مثل :الذكاء الاصطناعي و الحوسبة السحابية.

في عام “2018″ كان قد أعلن السيد بيزوس أن خدمة شركته المسماة ب “أمازون برايم Amazon Prime”  المعنية بتوصيل المنتجات السريع قد تجاوزت “المئة مليون متابع” و مستخدم حول العالم.

سوق.كوم “Souq.com”

مصدر الصورة: الصفحة الرسمية لموقع سوق على فيسبوك.

لقد تم تأسيس شركة سوق.كوم في الخامس و العشرين من أكتوبر عام “2005″ على يد “رونالدو مشحور و هيثم مسعود” في الإمارات العربية المتحدة.

كان لخبرة مؤسسي الموقع السابقة في مجال المشاريع التجارية و التجارة الإلكترونية يد في النجاح الساحق للموقع على الإنترنت.

لفترة ارتبط الموقع بشركة “مكتوب”، و لكن عند انضمام مكتوب لمجموعة “ياهو” في عام “2008″ لم تشمل الصفقة موقع سوق فانضم ل”مجموعة شركات جبار التجارية”.

في عام “2017″ أعلن أن شركة أمازون قد استحوذت على شركة سوق و ذلك على لسان مؤسسها “السيد مشحور” و لكن لم يعلن عن قيمة الصفقة الحقيقة.

يمتاز الموقع بأن له عدة مكاتب ف الوطن العربي ما يجعله أكثر جذباً للمستخدمين عن أمثاله.

منصات خدمات صحية

فيزيتا “Vezeeta”

مصدر الصورة: الصفحة الرسمية لموقع فيزيتا على فيسبوك.

يعتبر موقع فيزيتا “Vezeeta” من أكبر المواقع الصحية في الشرق الأوسط.

لفد تم تأسيس الموقع على يد “د.أمير برسوم” في عام” 2012″، و قام بالترتيب و التخطيط لتحويل فكرة مساعدة المرضى في الوصول إلى أفضل الأطباء المتاحين حوله في المختصين بحالته إلى شركة كاملة.

استطاع الموقع جمع أكثر من “10 ملايين دولار” في خلال أقل من “4 سنوات” ليصبح الموقع هو أكبر منصة مختصة بالرعاية الصحية في الشرق الأوسط و شمال إفريقيا.

يذكر أن “د.أمير” حاصل على ماجيتسير إدارة الأعمال “MBA” من الجامعة الأمريكية في القاهرة، و كان قد عمل من قبل في شركات عالمية مثل” استرازينكا و ماكينزي”.

يجذب الموقع حوالي “مليون مستخدم” و يشارك فيه أكثر من “6 آلاف طبيب و أكثر من 60 ألف حجز شهرياً”.

منصات توظيفية

لينكدإن “LinkedIn”

مصدر الصورة: الصفحة الرسمية لموقع لينكدإن على فيسبوك.

يعتبر موقع “لينكد إن” من أشهر شبكات التواصل الاحترافية في العالم أجمع.

يختص لينكدإن بالأعمال و التوظيف بشكل عام، و يتيح تكوين علاقات مع المستخدمين من نفس المجال.

يجذب الموقع الملايين من المحترفين المختصين في جميع التخصصات و أصحاب الأعمال الباحثين عن موظفين و المستخدمين الباحثين عن عمل أو فرص عمل أفضل من وظائفهم الحالية.

لقد أعلن في هذا العام أن موقع لينكد إن يضم “أكثر من 630 مليون مستخدم” مسجلين موجودين في حوالي “200 دولة” حول العالم.

الخلاصة

لاستغلال وقت الانترنت بشكل أمثل يجب أن نتوسع في استخداماتنا له، فلا يقصر على مواقع التواصل الاجتماعي فقط.

طبقاً للمجال الذي نبحث عنه يمكننا إيجاد المنصة المناسبة له فمثلاً يوجد منصات تعليمية تساعد على الاستذكار أو توظيفية للخريجين الجدد.

يمكننا أيضاً البحث عن الأطباء و المراكز الطبية و الحجز للحصول على خدماتها الطبية أو البحث عن منتجات لشرائها و كل ذلك عن طريق الانترنت.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هي أهم المنصات التعليمية على الانترنت؟

كورسيرا "Coursera" ايه دي اكس "edx" إدراك "Edraak" خان أكاديمي "Khan Acadmey"

ما أهم المنصات الثقافية الالكترونية؟

جودريدز "Goodreads" مؤسسة هنداوي للتعليم و الثقافة اقرألي رواة

ما أهم منصات التسوق الالكترونية؟

أمازون "Amazon" سوق.كوم "Souq.com"

ما أهم منصة للخدمات الصحية في الشرق الأوسط؟

فيزيتا "Vezeeta"

ما أفضل المنصات التوظيفية في العالم؟

لينكدإن "Linkedin"

مقالات ذات صلة