تعرف على أسرار وتفاصيل لسبب ارتفاع سعر الذهب عالميا وفي مصر

تعرف على أسرار وتفاصيل لسبب ارتفاع سعر الذهب عالميا وفي مصر

الذهب من الأصول الاقتصادية الأساسية على مستوى العالم، ويتميز بالثبات النسبي ولكن مايحدث مؤخراً من ارتفاع ملحوظ في قيمته الشرائية أثار جدلاً كبيراً في الوسط الاقتصادي العالمي.

حيث وصل سعر الجرام يوم الخامس عشر من أغسطس الحالي إلي “703 جنيهاً مصرياً” وهو السعر الأعلى في تاريخ الذهب عالمياً، لم تقتصر هذه الزيادة علي مصر فقط ولكن لوحظ الارتفاع عالمياً بنسبة وصلت “1%” وهو مالم يحدث منذ 6 سنوات.

السر وراء ارتفاع سعر الذهب

في الجهة المقابلة لارتفاع أسعار الذهب عالمياً يوجد انخفاض ملحوظ في سعر الدولار فهل هناك رابط؟

نعم؛ فانخفاض الفائدة علي الدولار والحرب الاقتصادية القائمة بين الصين والولايات المتحدة جعلت المستثمرين على مستوى العالم يتجهوا لشراء الذهب والاستثمار فيه فهو الملاذ الآمن كما يطلق عليه علماء الاقتصاد.

تغيير سعر الفائدة على الأموال الاتحادية

وتعني خفض أو رفع نسبة الفوائد على القروض، وفي حالة خفض سعر الفائدة فالعملة التي يتم خفض نسبة فائدتها تكون هي الأكثر طلباً وتداولاً بين البنوك، تتم هذه العملية لعدة أغراض منها:

  • تنشيط السوق وتشجيع المستثمرين على القروض وفتح المشروعات الجديدة وتوفير فرص عمل أكثر.
  • رفع وخفض نسبة التضخم، وتحقيق توازن اقتصادي عادل بالتحكم في رفع وخفض سعر الفائدة.
  • تقليل عملية الاقتراض بزيادة نسبة الفائدة وهذا في حالة زيادة القروض عن الودائع.

عندما أعلن المكتب الفدرالي عن انخفاض الفائدة على الدولار أدى ذلك لارتفاع في سعر الذهب حيث توجه الكثير لملاذهم وزاد الطلب علي الذهب.

فوائد الدين الخارجي لمصر (الدائرة الجهنمية)

وفيما يخص الوضع الاقتصادى بمصر فالجدير بالذكر أن مصر سوف تدفع جزءاً كبيراً من فوائد الدين الخارجي في الربع الأخير من 2019 وهو مازاد القلق الاقتصاد ىالمصري وحفز الجميع للتوجه للذهب حيث بلغت ديون مصر “108%” من حجم إنتاجها المحلي في نهاية 2017 ووصلت “98%” بنهاية 2018.

عجز الموازنة المصرية جعل الحكومة تقترض “4 أضعاف” ماتحتاجه لسداد الديون، ونتيجة للتقلب المستمر في أسعار الفائدة الذي سبق توضيحه في السطور السابقة ارتفعت تكلفة الدين وقلت السيولة اللازمة للسداد.

كل هذه يسمي الدائرة الجهنمية حيث تقترض الحكومة لسداد فوائد الديون في دوامة لا تنتهي مما يؤثر على الاقتصاد المحلي ويسبب ذعراً بين المستثمرين فيلجأوا للملاذ الذهبي في عالم الاقتصاد وهو الذهب.

استمرار ارتفاع سعر الذهب

المفاجأة الغير متوقعة هو استمرار زيادة سعر الذهب في خلال الفترة القادمة من “ستة أشهر لسنة” وسوف يحقق أسعاراً لم يصل لها من قبل وهذا انعكاس للحرب الاقتصادية العالمية فإن كنت من هواة الاستثمار في الذهب فعليك الشراء الآن وانتظار تحقيق المكسب في الوقت المناسب.

كما يتنبأ خبراء الاقتصاد باستمرار هبوط سعر الدولار أو ثباته على أقل تقدير في الفترة القادمة ليعاود للارتفاع في بداية العام القادم.

مقالات ذات صلة