تعديلات الفيس بوك الجديدة لخصوصية المجموعات أصبحت عامة أو خاصة

تعديلات الفيس بوك الجديدة لخصوصية المجموعات أصبحت عامة أو خاصة

تعمل تعديلات الفيس بوك على المزيد من التطور التي تخص خصوصية الحسابات الشخصية والمجموعات.

نظراً أنه يوجد الكثير من المستخدمين الذين ينشؤون المجموعات “Facebook Groups” فإنه مؤخراً قد أُصدر بعض التعديلات الخاصة بها من ناحية الخصوصية.

حيث سيقوم “فيس بوك” بتقليل الخصوصيات بين “عام – خاص” لتكون أكثر خصوصية وشمولية بدلاً من “عام-مغلق-سري”

ووفقاً لفيس بوك فإنه تم عمل ذلك من أجل زيادة خصوصية المستخدمين، ليصبح الأمر أكثر وضوحاً وسهولة، حيث أن المستخدمين يفضلون كلمتي “عام وخاص” على مجموعاتهم.

ومع وجود ذلك الخيار الجديد سيتيح الفرصة لراغبي الانضمام إما مشاهدة ما يتم نشره على المجموعات في حالة أنه عام، أو عدم رؤية ما يشاركه الأعضاء إلا بعد الانضمام إلى المجموعة إذا كان خاص.

كما سيكون التغيير في خصوصيات المجموعات كالآتي:

  1. المجموعات السرية “Secret Groups” سوف تكون مخفية وخاصة
  2. المجموعات المغلقة “Closed Groups” سوف تكون خاصة ومرئية
  3. المجموعات العامة “Public Groups” سوف تكون عامة ومرئية

تعديلات فيس بوك الجديدة

كما أنه سيقرر مشرفي المجموعات سواء كانت المجموعات “مخفية أو مرئية” في حالة المجموعات المغلقة.

الهدف من تلك التطورات الملحوظة على مجموعات الفيس بوك هو استمرار زيادة عدد مستخدميه لمناقشة المزيد من المواضيع والأمور الهامة.

ذلك الأمر يتطلب زيادة عامل الأمان وسلامة الحسابات المشاركة بتلك المجموعات.

بجانب أنه عمل فيس بوك للمشاركة مع العديد من المختصين والخبراء الذين ساعدوا على كيفية زيادة إدارة المعلومات الخاصة بالمستخدمين عبر الإنترنت بشكل أفضل وأكثر وضوحاً.

بالإضافة إلى بعض التوجيهات والإردشات الخاصة بكيفية إدارة “إعدادات الخصوصية” لتصبح أكثر سهولة ووضوح.

كما أشير أيضاً بأن تلك التطورات التقنية التي لازالوا يقومون بها حتى الآن عملت على اكتشاف محتوى ومستخدمين سيئين وحذفهم، وذلك لزيادة أمان استخدام المجموعات والحفاظ على خصوصيتها.

علاوة إلى أن مشرفي المجموعات كانوا يبحثون عن خيارات لظهور مجموعات في قوائم البحث الخاصة بفيس بوك، لذلك فإن تلك الخاصية في الإعدادات الجديدة ستكون متاحة لظهور المجموعات أثناء البحث للمستخدمين إذا أراد المشرفين بذلك.

كما أنه تم توضيح بأن فيس بوك تحرص على توفير السلامة والأمان اللازم لمستخدميها.

الهدف من ذلك هو توفير أقصى حد للتتبع المستخدمين الذي يقومون بالانتهاكات داخل المجموعات وحذفهم نظراً لاختراقهم القوانين الخاصة الموجهة للأعضاء.

بالإضافة أن استخدامهم للذكاء الاصطناعي جعلهم يقومون بالكشف عن المحتوى السئ بشكل أسرع قبل أن يقوم أي مستخدم بالإبلاغ عنه أو قبل أن يراه الآخرين في بعض الأحيان.

ذلك لأن المراجعين لديهم القدرة على تحديد السياق والمحتوى السئ ومن ثم يقومون بأخذ تلك الأمثلة والكشف عنها في بقية المجموعات التي تنتهك القواعد وإزالتها.

يعمل فيس بوك باستمرار على نشر المزيد من التعديلات والتطورات الخاصة به، والتي يكون الهدف منها زيادة ضمان خصوصية المستخدم والحفاظ على حسابه الشخصي ضد أي نوع من الانتهاكات.

مقالات ذات صلة