أهم خطوات تسويق منتج جديد على الإنترنت بشكل احترافي

لا شك أن التسويق الإلكتروني الآن أصبح من أهم الأدوات المستخدمة للترويج إلى أي منتج أو خدمة مهما كان المجال الذي تعمل به.

أي صاحب شركة أو مشروع تجاري ناشئ دائمًا ما يفكر في كيفية تسويق المنتج الخاص به في السوق، خاصة ومع ظهور العديد من المنافسين له في الساحة.

فكل شيء في الحياة يحتاج إلى عدة خطوات لتحقيقه، وكذلك المنتج الخاص بك فهو يحتاج إلى عدة خطوات أساسية لنجاحه وإظهاره بشكل احترافي على الإنترنت.

لكن كيف يمكن التسويق لمنتج جديد بشكل جيد وسط ذلك الزخم التنافسي؟

ما هي أهم الخطوات لانتشار ذلك المنتج بشكل واسع وفي أقل وقت ممكن؟

وما هي أفضل الحلول التسويقية الجديدة والمبتكرة لتسويق ذلك المنتج؟

هل السوق في حاجة فعلية إلى منتجك الجديد؟

صاحب ورب العمل وحده هو من يستطيع الإجابة عن ذلك السؤال.

فيجب أن يكون لديك دلائل على حاجة العملاء المستهدفين إلى شراء ذلك المنتج واحتياجهم إليه، حتى يستطيع الصمود وسط منافسيك في المجال.

فالدراسة الفعلية والناجحة ستعطيك نتائج بلا شك للسعي ورائها ومعرفة إذا ما كان المستهلك على استعداد لشراء ذلك المنتج بشكل مستمر كشيء أساسي في حياته اليومية أم لا.

أهم خطوات تسويق منتج جديد على الإنترنت

الخطة التسويقية تعتبر من أهم النقاط عند الترويج لأي منتج جديد بالشركة، فمن خلالها تبرز أهم النقاط التي يجب العمل عليها لانتشار المنتج بشكل صحيح في السوق.

نذكر من أهم تلك الخطوات الترويجية:

دراسة السوق بشكل جيد

دراسة وبحث السوق الخاص بمجالك بشكل جيد يعتبر من أهم الخطوات.

فدراسة السوق سوف تعطيك رؤية واضحة لطبيعة وضع السوق الحالي، ومدى حاجة العميل للمنتج وقدرتهم على اتخاذ القرار لعملية الشراء.

فتأكد من أنك قد وضعت وقت كافي ووافي لدراسة السوق بشكل عام، حتى تحصل على نتائج فعلية عند وضعك لأهداف الشركة المطلوب تحقيقها في الخطة التسويقية.

هناك أيضًا العديد من الأسئلة التي يمكن لدراسة السوق الإجابة عنها بشكل فعال للحصول على نتائج قوية، نذكر من أهمها:

  • هل سينجح المنتج الجديد في تلبية احتياجات المستهلك؟
  • ما هي مدى قوة منتجات منافسيك في السوق؟
  • هل ذلك السوق قادر على استيعاب منتجات جديدة مثل منتجك؟
  • كل تلك الأسئلة ستساعدك كثيرًا في خطواتك القادمة في الخطة، وخاصة عند دراسة المنافسين عن كثب.

وضع أهداف وخطة تسويقية مُحكمة

السؤال الأهم في تلك المرحلة هو ( ما هي أهم الأهداف التي تسعى إليها الشركة على المدى القريب أو البعيد؟ ).

فذلك النوع من الأهداف يُطلق عليه اسم الأهداف الذكية SMART Goals.

أهم خصائص الذكية SMART Goals

  • أن يكون الهدف واضح Specific ومحدد بعناية ودقة شديدة.
  • يجب أن يكون الهدف قابل للقياس Measurable، فهناك أشياء محددة يجب اتخاذها لانتهاء أو اكتمال ذلك الهدف.
  • يكون الهدف قابل للتحقيق Attainable، بحيث أن يكون الهدف حقيقي وواقعي وقابل للتحقيق والتنفيذ وليس شيء في طيات الغيب والمستحيل.
  • الهدف يجب أن يكون مهم وقيم Relevant، حيث يمكن ربطه بمجموعة أهداف وأساليب معينة للقدرة على تحقيقها بسهولة.
  • أن يكون محدد بزمن واضح Timely، فالإطار الزمني سيكون معك من البداية وحتى انتهاء الهدف أو مجموعة الأهداف الموضوعة.

تحليل السوات الرباعي SWOT للمنتج

أي منتج جديد في السوق يحتاج إلى تحليل السوات الرباعي، فهو يهدف بشكل عام إلى تحقيق الأهداف الموضوعة في الخطة التسويقية من خلال التركيز على المميزات وحل العيوب الخاصة بالمنتج.

فالسوات الرباعي هو عبارة عن تحليل شامل للمنتج أو الخدمة التي تقدمها من كافة الجوانب، فهو ينقسم إلى عدة نقاط:

نقاط القوة Strength

فهي تشير إلى نقاط القوة الموجودة في المنتج الخاص بك والتي تتميز بها عن منافسيك، مثل علامة تجارية قوية أو مميزات فريدة في المنتج أو قاعدة عملاء مميزة.

نقاط الضعف Weaknesses

توضح نقاط الضعف الموجودة بالمنتج والتي قد تُقلل من نسب فرص نجاحه أو حصوله على حصص كبيرة بالسوق.

من أبرز الأمثلة الخاصة بنقاط الضعف هي قلة الوعي بالعلامة التجارية أو عدم وجود قاعدة جماهيرية كبيرة.

الفرص السانحة Opportunities 

تهدف إلى أهم العناصر والفرص التي يمكن الاستفادة منها لزيادة ربحية المشروع أو جذب عملاء جدد أو فتح أسواق جديدة مما يساعد على زيادة المبيعات أو زيادة الحصص التسويقية.

التهديدات والعقبات Threats

تشير إلى أهم العناصر التي قد تُلحق ضرر أو خسائر للمشروع والتي تعد من أهمها هي الظروف الاقتصادية أو ارتفاع في أسعار المنتجات الخام أو ظهور منافسين جدد لك في نفس المجال.

تحليل ودراسة المنافسين

ثاني وأهم مرحلة بعد دراسة السوق ووضعه الحالي هي مرحلة دراسة وتحليل المنافسين لك.

يشمل المنافسين كافة الأفراد والشركات والمشاريع والجهات والمؤسسات المنافسة لك في نفس المجال.

في تلك المرحلة أيضًا ستجد العديد من الأسئلة عليك إجابتها للوصول إلى نتائج فعالة،من أهمها:

  • من هم منافسيك؟
  • من هم أبرز عملائهم؟
  • ما هي الخطة الخاصة بالتسعير التي يتبعونها؟
  • ما هي أهم الخطط الاستراتيجية التي يتبعونها؟
  • هل يقدمون خدمات ما بعد البيع؟
  • ما هي مدى جودة قسم خدمة العملاء لديهم؟

من خلال إجابة تلك الأسئلة ستتضح لك الرؤية الكاملة لمنافسيك كتقرير مُفصل عنهم.

استهداف الجمهور المناسب

ثالث وأهم عنصر عند وضع خط تسويقية فعالة لأي منتج جديد هي استهداف الجمهور المناسب.

  • فمن هم أهم جمهورك المستهدف؟
  • أين يتواجد عملائك المستهدفين؟
  • كيف ستصل إلى ذلك الجمهور؟
  • من هم أهم الفئات التي ستستفيد من منتجاتك؟

فمن خلال إجابات تلك الأسئلة ستحصل على معلومات وبيانات وافية عن جمهورك المستهدف من الفئات سواء رجال أو سيدات، المناطق التي تسعى للتوزيع بها ويتواجد جمهورك حولها، وكيف ستتم عملية النقل والتوزيع؟

القنوات التسويقية المختلفة

تعتبر القنوات التسويقية من أسهل الخطوات في الخطة التسويقية، والذي قد تم تحديدها بشكل تلقائي أثناء الخطوة الخاصة باستهداف الجمهور المناسب لمنتجك.

فيُقصد بالقنوات التسويقية بالطرق والآليات المختلفة التي يمكن من خلالها جذب الجمهور الذي تم استهدافه مسبقًا، من خلال تحديد فئاتهم العمرية وأماكن تواجدهم واهتماماتهم الشخصية.

فعلى سبيل المثال، إذا كان فئة جمهورك المستهدف من كبار السن فإن آليات التواصل إليهم ستكون عن طريق أساليب التسويق التقليدي.

من أهم الأمثلة على التسويق التقليدي هي إعلانات التلفاز والراديو ولوحات الدعاية الإعلانية الموجودة بالشوارع.

إما إذا كان جمهورك المستهدف من فئة الشباب وصغار السن فإن التسويق الإلكتروني عن طريق منصات التواصل الاجتماعي ستكون هي الأفضل بالنسبة لهم.

يتعدد أيضًا استخدام المنصات للتواصل الاجتماعي على حسب طبيعة تواجد الجمهور وتفاعلهم على تلك المنصات وكذلك محركات البحث وغيرها من الأساليب.

وضع ميزانية مناسبة

يتم تحديد الميزانية المناسبة لك ولمنتجك بناءًا على الخطة الاستراتيجية الموضوعة وأهم منافذ التوزيع والقنوات التسويقية التي تم الاستعانة بها لتحقيق أهداف الحملة والخطة التسويقية.

وجود فريق عمل مميز

أهم سؤال في تلك المرحلة هو، من الذي سيقوم بتنفيذ تلك الخطة التسويقية؟

فتستطيع الإجابة عن ذلك السؤال وفقًا لنوع وحجم شركتك وطبيعتها في السوق في الوقت الراهن.

فإذا كانت شركتك كبيرة فالطبع سيكون لديك فريق كبير في قسم التسويق والمبيعات للعمل معًا نحو وضع خطة تسويقية ناجحة ومتكاملة الجهات.

وإذا كانت شركتك صغيرة أو ناشئة فيمكنك الاستعانة بجهود شركات دعاية وإعلان وتسويق لمساعدتك في وضعها من خلال فريقهم المكون من مختصين ودارسين للمجال.

أما إذا كانت لديك الخبرة الكافية في مجال التسويق والدعاية، فيمكنك وضع تلك الخطة بنفسك وترتيبها وفقًا لمنتجك.

مرحلة التنفيذ

بعد وضع الخطوات الأساسية والهامة للخطة التسويقية وتعيين فريق من المختصين، فستكون الخطوة التالية هي التنفيذ.

حيث سيتم التنفيذ تبعًا لوقت محدد زمنيًا يمكن من خلاله قياس ودراسة النتائج بشكل فعال وقوي.

فمن المهم جدًا متابعة مؤشرات الأداء للنقاط والخطة الموضوعة، فتلك المؤشرات ستوضح لك إذا كانت خطتك تسير على نهج سليم أم تحتاج إلى بعض التعديلات.

مرحلة تحليل النتائج ودراستها

كما وضحنا في الجزء الخاص بالأهداف أنها يجب أن تكون قابلة للقياس، وهذا ما سنحتاج إليه في تلك الفترة.

فالأرقام والمؤشرات الأولية ستوضح إذا كنت تسير نحو الاتجاه الصحيح أم لا، وما هو الوقت المتبقي لتحقيق ذلك الهدف وإنجازه؟

عملية البيع

تعتبر مرحلة البيع من أهم الخطوات والمراحل الأخيرة بعد وضع الأهداف الخاصة بالخطة التسويقية والسعي لتنفيذها وفقًا لاستراتيجيات تسويقية يضعها فريق العمل.

من أهم أساليب البيع التي يمكن اتباعها مع العملاء هي المرونة حتى يسهل بناء جسر جيد من التواصل بينك وبين العملاء على المدى الطويل.

مرحلة ما بعد البيع

خدمات ما بعد البيع بشكل تعتبر من أهم الخطوات التي تُزيد من الثقة والمصداقية بينك وبين العميل وتحقيق رضاهم.

فمن أهم خدمات ما بعد البيع هي خدمات الصيانة، خدمات المتابعة والإشراف بعد تقديم خدمة معينة.

أفضل الحلول التسويقية عند الترويج لمنتج جديد

أفضل الحلول التسويقية عند تسويق منتج جديد

هناك العديد من الحلول التسويقية التي يمكن الاعتماد عليها عند الترويج لمنتج أو خدمة جديدة بشركتك، نذكر من أهمها:

التسويق عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي

مواقع ومنصات التواصل الاجتماعي الآن أصبحت من أهم الطرق التي يلجأ إليها أصحاب المشاريع الناشئة أو المتوسطة للترويج إلى منتجاتهم بأقل التكاليف.

فمن خلال تلك التكلفة البسيطة نستطيع تحديد المؤشرات الأولى لنجاح الحملات التسويقية أم لا.

الاعتماد على إعلانات ممولة على مواقع التواصل الاجتماعي ستكون من أهم النقاط لقياس النتائج، خاصة مع مراحل تسويق منتج جديد على الإنترنت.

وجود متجر أو موقع إلكتروني

يعتبر وجود موقع أو متجر إلكتروني لشركتك على الإنترنت من أهم المؤشرات التي تعطي مصداقية وثقة بينك وبين العميل.

فمن خلال المتجر أو الموقع الإلكتروني ستتمكن من القيام بالعديد من الأشياء، نذكر من أهمها:

1- توفير كافة المعلومات عن الشركة والمنتجات المقدمة، مما سيوفر عليك الكثير من الجهد عند اتخاذ قرار الشراء.

2- يمكنك تحليل مؤشرات العملاء الخاصة بزيارة الموقع من خلال الإعلانات الممولة.

3- إذا كنت في حاجة إلى إعادة استهداف الجمهور مرة أخرى، فستكون لديك المعلومات الكافية والمُعدة من قبل بالفعل.

4- نشر الوعي الخاص بالمنتجات والخدمات التي تقدمها من خلالها وضعها على الموقع والتركيز على نقاط القوة الموجودة بهم.

5- يمكنك أيضًا توفير عمليات الشراء بسهولة من خلال الموقع، عن طريق وضع وسائل الدفع الإلكتروني المختلفة لتسهيل خدمات وحلول الدفع الإلكتروني.

تطبيق إلكتروني خاص بالشركة

مع استخدام الهواتف الذكية بكثرة هذه الأيام، فقد أصبح الاهتمام بإنشاء تطبيق إلكتروني للشركة من أهم النقاط لمواكبة السوق ولتسهيل الإجراءات على الجمهور المستهدف.

الإعلانات المدفوعة

حيث تشمل الإعلانات المدفوعة هنا الخاصة بمنصات التواصل الاجتماعي والتي تختلف من منصة لأخرى حسب الخطة التسويقية التي تم وضعها.

التسويق عن طريق البريد الإلكتروني

يعتبر التسويق عبر الطريق الإلكتروني من أهم وأفضل الحلول التسويقية عند الترويج لمنتج جديد، وخاصة إذا كنت تسعى في خطتك التسويقية إلى بناء علاقة طويلة الأمد مع العملاء.

فمن خلال التسويق عن طريق البريد الإلكتروني تستطيع إرسال كافة العروض والخصومات للجمهور المستهدف على بريدهم الإلكتروني كوسيلة فعالة ولن تُكلفك الكثير من الوقت أو حتى الأموال.

مفهوم الخطة التسويقية

مفهوم الخطة التسويقية

الخطة التسويقية هي مجموعة من النقاط والأساليب التي يجب اتباعها لتحقيق أهداف الشركة المرجوة في وقت زمني محدد.

أهم النقاط التي تشمل الخطة التسويقية

  • أهم الأهداف التي ترغب الشركة في تنفيذها.
  • وضع المنافسين بالنسبة إليك في السوق.
  • وضع المنتج الخاص بك في السوق.
  • أهم أساليب التسويق الإلكتروني الفعالة.

أهم خصائص الخطة التسويقية الناجحة

  • يجب أن تكون الخطة التسويقية شهرية أو ربع سنوية أو سنوية، بحيث يمكن الاطلاع على نتائجها وتحليلها بسهولة.
  • تتم مشاركة كافة أقسام الشركة في الخطة كقسم التسويق، الإنتاج، التوزيع، خدمة العملاء وغيرها.
  • أن تكون تفاصيلها واضحة لكافة القائمين على تنفيذها.
  • الخطة التسويقية يجب أن تكون مُختصرة وواضحة دون مط أو تطويل لتفاصيل ليست على ذلك القدر من الأهمية.

الفرق بين الخطة التسويقية والاستراتيجية التسويقية

بعد وضع تعريف مُفصل لمعنى الخطة التسويقية وأهم خصائصها، فيمكننا الآن وضع تعريف واضح لمفهوم الاستراتيجية التسويقية.

فالاستراتيجية التسويقية هي الأسلوب الذي تتبعه الشركة للسعي وراء تحقيق هدف معين وفي وقت زمني محدد، مثل زيادة المبيعات، أو زيادة الوعي بالعلامة التجارية.

أسباب إعداد الخطة التسويقية

  • الرغبة في زيادة مبيعات الشركة.
  • زيادة وعي العملاء بالعلامة التجارية.
  • متابعة حركة المنتج في السوق ومدى استحواذه على الحصص السوقية بينه وبين المنافس.
  • تحديد نقاط القوة والضعف بالنسبة للمنتج وكيف يمكن الاستفادة منهم.
  • المساهمة في زيادة حركة البيع في السوق.

فوائد وضع خطة تسويقية ناجحة للمنتج

فوائد وضع خطة تسويقية ناجحة للمنتج

  • تقييم أداء الفريق الخاص بقسم التسويق ومدى قدرتهم على تحقيق أهداف الشركة.
  • القدرة على تقييم كفاءة الشركة مقارنة بباقي المنافسين في السوق.
  • متابعة أهداف الخطة التسويقية وما تم التوصل إليه من نتائج.
  • تقوم بفهم احتياجات الجمهور المستهدف.
  • القدرة على حصر وتقييم العائد من الاستثمار للشركة بناءًا على الخطط الموضوعة.
  • متابعة الأساليب التسويقية التي لاقت نجاح ورواج كبير بالسوق.

الخُلاصة

أي منتج جديد يحتاج إلى تسويق جيد لظهوره وانتشاره بشكل جيد في السوق، لذلك فإن عمل خطة تسويقية وفق استراتيجية فعالة سوف تعود على منتجك بنتائج قوية.

يوجد العديد من الخطوات الهامة عند وضع خطة تسويقية لمنتج جديد على الإنترنت، نذكر من أهمها:

  • دراسة السوق الخاص بمنتجك.
  • دراسة المنافسين لك في نفس المجال.
  • تحليل السوات الرباعي للمنتج.
  • وضع أهداف تسويقية فعالة سهلة التنفيذ ومحددة بوقت زمني.
  • استهداف الجمهور المناسب لمنتجك.
  • استخدام القنوات التسويقية المختلفة لانتشار المنتج.
  • وضع ميزانية مناسبة لتلك الخطة.
  • الاعتماد على فريق عملي احترافي.
  • مرحلة التنفيذ وتحليل المؤشرات والنتائج.
  • مرحلة البيع وخدمات ما بعد البيع.

بالإضافة إلى الأساليب التسويقية الفعالة التي يمكن الاعتماد عليها لانتشار المنتج بشكل قوي على الإنترنت، نذكر منها:

  • التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
  • التسويق من خلال البريد الإلكتروني.
  • الإعلانات المدفوعة.
  • وجود تطبيق إلكتروني خاص بالشركة.
  • وجود موقع أو متجر إلكتروني لمنتجاتك.

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هي أهم الخطوات عند التسويق لمنتج جديد؟

  • دراسة السوق الخاص بمنتجك.
  • دراسة المنافسين لك في نفس المجال.
  • تحليل السوات الرباعي للمنتج.
  • وضع أهداف تسويقية فعالة سهلة التنفيذ ومحددة بوقت زمني.
  • استهداف الجمهور المناسب لمنتجك.
  • استخدام القنوات التسويقية المختلفة لانتشار المنتج.
  • وضع ميزانية مناسبة لتلك الخطة.
  • الاعتماد على فريق عملي احترافي.
  • مرحلة التنفيذ وتحليل المؤشرات والنتائج
  • مرحلة البيع وخدمات ما بعد البيع.

 

ما هي الأساليب التسويقية الفعالة عند الترويج لمنتج جديد؟

  • التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
  • التسويق من خلال البريد الإلكتروني.
  • الإعلانات المدفوعة.
  • وجود تطبيق إلكتروني خاص بالشركة.
  • وجود موقع أو متجر إلكتروني لمنتجاتك.

 

ما هو تحليل السوات الرباعي SWOT؟

أي منتج جديد في السوق يحتاج إلى تحليل السوات الرباعي، فهو يهدف بشكل عام إلى تحقيق الأهداف الموضوعة في الخطة التسويقية من خلال التركيز المميزات وحل العيوب الخاصة بالمنتج.

فالسوات الرباعي هو عبارة عن تحليل شامل للمنتج أو الخدمة التي تقدمها من كافة الجوانب، فهو ينقسم إلى عدة نقاط

  • نقاط القوة Strength

فهي تشير إلى نقاط القوة الموجودة في المنتج الخاص بك والتي تتميز بها عن منافسيك، مثل علامة تجارية قوية أو مميزات فريدة في المنتج أو قاعدة عملاء مميزة.

  • نقاط الضعف Weaknesses

توضح نقاط الضعف الموجودة بالمنتج والتي قد تُقلل من نسب فرص نجاحه أو حصوله على حصص كبيرة بالسوق.

من أبرز الأمثلة الخاصة بنقاط الضعف هي قلة الوعي بالعلامة التجارية أو عدم وجود قاعدة جماهيرية كبيرة.

  • الفرص السانحة Opportunities 

تهدف إلى أهم العناصر والفرص التي يمكن الاستفادة منها لزيادة ربحية المشروع أو جذب عملاء جدد أو فتح أسواق جديدة مما يساعد على زيادة المبيعات أو زيادة الحصص التسويقية.

  • التهديدات والعقبات Threats

تشير إلى أهم العناصر التي قد تُلحق ضرر أو خسائر للمشروع والتي تعد من أهمها هي الظروف الاقتصادية أو ارتفاع في أسعار المنتجات الخام أو ظهور منافسين جدد لك في نفس المجال.

ما هي أهم خصائص الأهداف الذكية SMART؟

  • أن يكون الهدف واضح Specific ومحدد بعناية ودقة شديدة.
  • يجب أن يكون الهدف قبل للقياس Measurable، فهناك أشياء محدد يجب اتخاذها لانتهاء أو اكتمال ذلك الهدف.
  • يكون الهدف قابل للتحقيق Attainable، بحيث أن يكون الهدف حقيقي وواقعي وقابل للتحقيق والتنفيذ وليس شيء في طيات الغيب والمستحيل.
  • الهدف يجب أن يكون مهم وقيم Relevant، حيث يمكن ربطه بمجموعة أهداف وأساليب معينة للقدرة على تحقيق بسهولة.
  • أن يكون محدد بزمن واضح Timely، فالإطار الزمني سيكون معك من البداية وحتى انتهاء الهدف أو الأهداف الموضوعة.

ما هو مفهوم الخطة التسويقية؟

الخطة التسويقية هي مجموعة من النقاط والأساليب التي يجب اتباعها لتحقيق أهداف الشركة المرجوة في وقت زمني محدد.

من أهم النقاط التي تشمل الخطة التسويقية

  • أهم الأهداف التي ترغب الشركة في تنفيذها.
  • وضع المنافسين بالنسبة إليك في السوق.
  • وضع المنتج الخاص بك في السوق.
  • أهم أساليب التسويق الإلكتروني الفعالة.

ما هي أهم فوائد وضع خطة تسويقية لمنتج جديد؟

  • تقييم أداء الفريق الخاص بقسم التسويق ومدى قدرتهم على تحقيق أهداف الشركة.
  • القدرة على تقييم كفاءة الشركة مقارنة بباقي المنافسين في السوق.
  • متابعة أهداف الخط التسويقية وما تم التوصل إليه من نتائج.
  • تقوم بفهم احتياجات الجمهور المستهدف.
  • القدرة على حصر وتقييم العائد من الاستثمار للشركة بناءًا على الخطط الموضوعة.
  • متابعة الأساليب التسويقية التي لاقت نجاح ورواج كبير بالسوق.

ما هي أهم خصائص الخطة التسويقية الناجحة؟

  • يجب أن تكون الخطة التسويقية شهرية أو ربع سنوية أو سنوية، بحيث يمكن الاطلاع على نتائجها وتحليلها بسهولة.
  • تتم مشاركة كافة أقسام الشركة في الخطة كقسم التسويق، الإنتاج، التوزيع، خدمة العملاء وغيرها.
  • أن تكون تفاصيلها واضحة لكافة القائمين على تنفيذها.
  • الخطة التسويقية يجب أن تكون مُختصرة وواضحة دون مط أو تطويل لتفاصيل ليست على ذلك القدر من الأهمية.
مقالات ذات صلة
أضف تعليق
contact Promediaz on what's app